السبت 18 مايو 2024 الموافق 10 ذو القعدة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

9 نصائح مهمة.. كيف تحمي نفسك من الإجهاد الحراري وضربات الشمس؟

السبت 08/يوليو/2023 - 03:10 م
الإجهاد الحراري
الإجهاد الحراري


تشيع الإصابة بـ الإجهاد الحراري وضربات الشمس خلال فصل الصيف، في ظل الارتفاع الكبير في درجات الحرارة، ونتيجة لبعض الممارسات الخاطئة التي يقع فيها بعض الناس؟

فـ الإجهاد الحراري وضربات الشمس باتا من بين أكثر المشكلات التي تصيب الكثير من الأشخاص، في ظل التغيرات المناخية، التي جعلت من حرارة الصيف أمرا بالغ الخطورة وغير محتمل، وفي ظل ما تشهده الكرة الأرضية من تطرف مناخي، مما دفع الكثير من الدول والبلدان إلى عقد مؤتمرات للمناخ، لدراسة التغيرات المناخية، ووضع عدد من الحلول التي تساعد في القضاء على مشكلات المناخ.

ويتساءل الكثير من الناس عما إذا كان بمقدورهم الوقاية من الأإصابة بـ الإجهاد الحراري وضربات الشمس.

في ما يلي من سطور، يستعرض «صحة 24» لمتابعيه كيفية الحماية من الإجهاد الحراري وضربات الشمس، مع استعراض عدد من النصائح المهمة لتجنب هاتين المشكلتين، وعدم التعرض للإصابة بهما.

كيف تحمي نفسك من الإجهاد الحراري وضربات الشمس؟

ردا على تساؤلات الكثيرين بشأن كيفية الحماية من الإجهاد الحراري وضربات الشمس، وضعت وزارة الصحة والسكان 9 نصائح من شانها أن تجنبنا التعرض للإصابة، على النحو التالي:

(1) ابتعد عن أشعة الشمس المباشرة.

(2) ارتدِ ملابس قطنية خفيفة.

(3) استخدم المظلة الشمسية للوقاية من حرارة الشمس في أثناء المشي.

(4) تجنب البقاء تحت أشعة الشمس بملابس خفيفة لمدة طويلة متصلة.

(5) تجنب الخروج خلال ساعات الذروة من الحرارة، أي من الساعة 2 ظهرًا إلى 4 مساءً.

(6) احرص على الحصول على تهوية طبيعية بصورة جيدة، وقلل الاعتماد على مكيفات الهواء.

(7) شرب السوائل بكثرة، كالماء وتناول الفواكه الصيفية كالبطيخ.

(8) عدم الانتقال بين الجو الحار والبارد باستمرار.

(9) عدم ترك كبار السن والأطفال بالسيارات وغلق النوافذ لمدة طويلة.

كيفية إسعاف المصاب بـ الإجهاد الحراري

قال الدكتور أحمد جعيصة، مدرب الاسعافات الاولية، إن إسعاف المصاب بـ الإجهاد الحراري يتطلب اتباع العديد من الإجراءات بشكل فوري وسريع على النحو التالي:

توقف المصاب عن بذل أي مجهود.

إبعاد المصاب عن الأجواء الحارة.

تعويض الماء والأملاح التي فقدها المصاب.