الأربعاء 29 مايو 2024 الموافق 21 ذو القعدة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

خطورة الألعاب الإلكترونية على الأطفال.. قد تعرضهم لخطر الموت المفاجئ

الثلاثاء 25/يوليو/2023 - 07:30 م
خطورة الألعاب الإلكترونية
خطورة الألعاب الإلكترونية على الأطفال


خطورة الألعاب الإلكترونية على الأطفال..تعد الألعاب الإلكترونية خلال العصر الحالي هى المسيطر الأول عل عقول أطفالنا منذ سن صغيرة، بل وعلى المراهقين أيضًا،ولكن هل نعلم مدى خطورة تلك الألعاب؛ لذا سنتعرف خلال التقرير التالي على خطورة الألعاب الإلكترونية على الأطفال.

خطورة الألعاب الإلكترونية على الأطفال 

وعن خطورة الألعاب الإلكترونية على الأطفال، يقول الدكتور محمد مسلم الحفني، استشاري المخ والأعصاب والطب النفسي والإدمان:" الألعاب الإلكترونية هي ألعاب تحتاج إلى بذل مجهود ذهني أو حركي أو كلاهما معًا، وقد تطورت تلك الألعاب مع التقدم التكنولوجي الكبير الذي نعاصره حاليًا، وظهرت العديد منها المخصصة فقط للأطفال، وهو ما يجعلهم يقبلون عليها بشكل كبير ويتركون غيرها من الألعاب التقليدية القديمة، ولكن للأسف الشديد، فإن ممارسة هذه الألعاب بشكل مستمر ينتج عنها آثار سلبية وأضرار متعددة".

طفل صغير مدمن للألعاب الإلكترونية

ما هي أضرار الألعاب الالكترونية على الأطفال؟

وللإجابة عن سؤال ما هي أضرار الألعاب الالكترونية على الأطفال؟، يذكر استشاري المخ والأعصاب والطب النفسي والإدمان، أن هناك الكثير من المخاطر والأضرار التي تسببها الألعاب الإلكترونية على الأطفال ومن أبرزها ما يلي: 

صعوبة التأقلم مع الحياة الطبيعية

ينتج عن ممارسة الألعاب الالكترونية إدمان الشخص عليها بشكل يومي، ومن ثم ينتابه شعور بصعوبة التأقلم مع الحياة والاندماج مع الآخرين، وبالتالي يشعر بالفراغ وأيضا بالوحدة وكذلك بالاكتئاب.

توليد التحدي والعنف مع الآخرين

تتضمن الكثير من الألعاب الإلكترونية مشاهد عنف وجرائم قتل، مما يتسبب في توليد العنف والتحدي لدى الأطفال، وقد يكتسبون هذه الأفكار بعقلهم نتيجة كثرة مشاهدتها بشكل مستمر.

خلق صفة الأنانية 

تعد الألعاب الإلكترونية وسيلة يتسلى بها الأطفال دون أن يشاركون اللعب مع أشخاص آخرين، إذ تعد ألعاب فردية على خلاف الألعاب الشعبية التقليدية، مما يتسبب في نمو صفة الأنانية لدى هؤلاء الأطفال وعدم حب مشاركة الغير.

طفل يرفض ترك الألعاب الإلكترونية

بث أفكار لا تلائم الدين

كما أن بعض الألعاب الإلكترونية قد تتضمن عادات لا تتناسب مع الدين الإسلامي أو غيره من الأديان الأخرى، أو قد تحتوي على بعض الأفكار الإباحية التي تدمر عقول الأطفال والمراهقين.

الإصابة بأمراض العضلات والعظام

وقد تضر الألعاب الإلكتيرونية كل من الجهاز العضلي والعظمي؛ إذ تتطلب معظم الألعاب الإلكترونية لوجود تفاعل سريع من اللاعب، وأن يقوم بعدة حركات سريعة قد تتكرر عدة مرات.

الشعور بآلام في منطقة الظهر

يتسبب الجلوس لفترات طويلة أمام هذه الألعاب الإلكترونية في شعور الشخص بوجع بالمنطقة التي تقع أسفل الظهر، فالظهر من أكثر أماكن الجسم التي تتضرر من كثرة الجلوس وعدم ممارسة أى أنشطة بدنية أخرى.

زيادة احتمالية الإصابة بضعف البصر

كما قد يصاب الأشخاص المدمنون للألعاب الإلكتروني بضعف البصر؛ إذ يجلسون لمدة طويلة ينظرون إلى الشاشة، ومن ثم  يتعرضون إلى الأشعة الكهرومغناطيسية بكميات كبيرة.

إهمال الدراسة

في حال إدمان الطفل ممارسة الألعاب الإلكترونية، سيؤثر ذلك حتمًا على أدائه الدراسي بوجه عام، كما سيواجه مشكلات في التعليم؛ إذ أنه لن يكون منتبهًا للدراسة ومنشغل باللعب فقط.

 قلة القدرة على التركيز

كما قد يشعر الطفل المدمن للألعاب الإلكترونية بقلة القدرة على التركيز؛ نتيجة السهر لأوقات متأخرة من أجل لعب الألعاب الالكترونية. 

الصداع وحدوث مشاكل بالأعصاب

إن قضاء وقت طويل للعب على الالعاب الالكترونية يؤدي إلى حدوث الصداع النصفي، وقد يستمر وجود هذا الصداع لعدة ساعات أو قد يصل إلى أيام، كما أنه يؤثر على الجهاز العصبي بسبب الأشعة الضارة.

إهمال النظافة الشخصية والتغذية

وقد ينسى الأطفال تناول الطعام ويهملون النظافة، وذلك بسبب قضاء ساعات طويلة أمام الألعاب الإلكترونية وقضاء الوقت سريعًا، وهو ما يضر بصحتهم ويجعل حالتهم سيئة ومظهرهم غير جيد.

خطر التعرض للموت المفاجئ 

هناك الكثير من الحالات التي تعرضت للموت المفاجئ؛ نتيجة  قضاء أكثر عن ثلاثة أيام أمام شاشة الألعاب الإلكترونية وعدم تناول الطعام أو الشراب، مما يجعل الجسد هزيل ولا يتحمل ذلك فيموتون بأماكنهم.