الخميس 23 مايو 2024 الموافق 15 ذو القعدة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

8 نصائح لإدارة القلق والتحكم فيه.. تعرف عليها

الخميس 27/يوليو/2023 - 09:14 ص
نصائح لإدارة القلق
نصائح لإدارة القلق


القلق هو رد فعل طبيعي للتوتر، ولكن القلق المفرط يتفاعل بسرعة وبشكل مكثف مع هذه المواقف أو المحفزات المجهدة.

والقلق المفرط أو الخوف المستمر والقلق ضارة عندما تصبح غير منطقية لدرجة أنك لا تستطيع التركيز على الواقع أو التفكير بوضوح. 

ويواجه الأشخاص الذين يعانون من القلق الشديد صعوبة في التخلص من مخاوفهم، وفيما يلي مجموعة من النصائح تساعد على إدارة القلق وفق موقع WebMD.

نصائح لإدارة القلق

على الرغم من أن القلق المفرط والقلق الشديد قد يسببان خللًا في جسدك، إلا أن هناك العديد من الخيارات التي يمكن أن تعيد بناء الانسجام بين العقل والجسد والروح، ومنها:

  • تحدث إلى الطبيب

إذا كنت تشعر بالقلق بشكل دائم من الأفضل التحدث مع الطبيب لإجراء فحص جسدي شامل والتأكد من عدم وجود مشاكل صحية أخرى تؤدي إلى ذلك، وفي أغلب الأحيان إذا كنت تعاني من القلق بالفعل سوف يصف لك الطبيب أدوية مضادة للاكتئاب وأخرى للقلق، وقد يساعد ذلك على إدارة القلق.

  • ممارسة الرياضة

يفضل للإنسان الذي يشعر بالتوتر بشكل دائم بدء ممارسة الرياضة وإجراء تمارين بشكل منتظم حيث تساعد المواد الكيميائية التي يفرزها الجسم، أثناء التمارين على تعزيز وظيفة الجهاز المناعي والتخلص من القلق.

  • اتباع نظام غذائي صحي

 بعض الأشخاص عندما يشعرون بالتوتر قد يتجنبون تناول الطعام والبعض الآخر يأكل بكثرة، أو يتناول أطعمة غير صحية، وفي الحالتين يجب على الشخص الذي يعاني من التوتر محاولة اتباع نظام غذائي صحي لتجنب الإصابة بالمشاكل. 

  • قلل من الكافيين

تناول مشروبات تحتوي على الكافيين بكميات كبيرة وبشكل متكرر، يعمل على تحفيز الجهاز العصبي مما يساعد على تحفيز الأدرينالين ويجعل الشخص يشعر بالتوتر والعصبية.

  • تحكم في مخاوفك

 من الضروري على الإنسان تشخيص 15 دقيقة يوميًا حتى يسمح لنفسه بالتركيز على المخاوف والمشاكل التي تسبب له توترا، والتعهد بالتخلص منها بعد مرور هذه المدة (15 دقيقة).

  • تعلم الاسترخاء

إذا كنت تشعر بالتوتر بشكل دائم فالأفضل لك أن تتعلم الاسترخاء وهي عبارة عن  حالة فسيولوجية تتميز بالشعور بالدفء واليقظة العقلية الهادئة، وتشمل تقنيات الاسترخاء الشائعة التنفس العميق للبطن، والتأمل، والاستماع إلى الموسيقى الهادئة، وأنشطة مثل اليوجا والتاي تشي.

  • التأمل

التأمل بشكل يومي يساعد على تجنب القلق وتجاوز المخاوف والأفكار السلبية، بالإضافة إلى أن التأمل يساعد على التقليل من الهرمونات مثل الكورتيزون والأدرينالين، والتي يتم إفرازها أثناء الاستجابة للتوتر.

  • كوّن علاقات اجتماعية

 الشعور المزمن بالوحدة أو العزلة الاجتماعية يجعل من الصعب إدارة التوتر بشكل فعال، ولذلك من الأفضل تكوين علاقات اجتماعية مع الأشخاص الموجودين حولك، وإذا لم تستطع فعلا ذلك فالأفضل لك استشارة الطبيب لمساعدتك.