الأربعاء 22 مايو 2024 الموافق 14 ذو القعدة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

علاج لدغ الحشرات للاطفال

خطوات علاج لدغ الحشرات في الصيف للأطفال

الأربعاء 02/أغسطس/2023 - 08:00 م
لدغات الحشرات للطفل
لدغات الحشرات للطفل


علاج لدغ الحشرات للأطفال.. مع ارتفاع درجات الحرارة في فصل الصيف، يكثر لدغات وقرص الحشرات للأطفال؛ حيث تنتشر الحشرات وتسبب حكة للطفل مستمرة واحمرار في الجلد، لذا؛ يجب على الأمهات اتباع طرق بسيطة لتفادي مخاطر قرص ولدغات الحشرات في الطقس الحار.

وفي إطار حرص «صحة 24»، على توفير المعلومات المهمة الطبية والعلاجات المناسبة، نوفر لكم من خلال الموقع خطوات علاج لدغ الحشرات في الصيف للأطفال، وأعراض يتعرض لها الطفل تستدعي الكشف للعلاج.

خطوات علاج لدغ الحشرات في الصيف للأطفال

قالت الدكتورة يمنى شاهين، أخصائي طب الأطفال وحديثي الولادة، إن هناك مجموعة من الخطوات التي يجب أن تتبعها كل أم تحرص على سلامة طفلها من لدغات وقرص الحشرات في فصل الصيف، وخاصة مع كثرة انتشارها هذه الأيام.

وأوضحت أنه يجب على الأم الاهتمام بصحة وسلامة طفلها الصغير وفحصه ومراقبته، في حالة ظهور عليه علامات أحمرار أو تورم للعلاج الصحيح والحل الفوري لتقادي مخاطر قرص الحشرات هذه الفترة.

لدغات الحشرات في الصيف للطفل

وأشارت إلى أنه يجب أن تقوم الأم بغسل المنطقة المصابة للطفل بالمياه الباردة، مع وضع كمادات مياه باردة مكان القص لمدة 10 دقائق ويتم التكرار.

وأوضحت أخصائي طب الأطفال وحديثي الولادة، أنه يجب وضع على جلد الطفل المصاب بلدغة الحشرات دهان كالانين أو Hydrocort cream 1%، ووضع دواء مضاد للهستامين مثل تلفاست أو زيرتك أو هيستازين.

ونصحت الدكتورة يمنى شاهين، بضرورة الحماية من الحشرات والابتعاد عن مصادر تواجدهم قدر الإمكان، وفي حالة عدم الشعور بتحسن يجب التوجه لطبيب لمعرفة التشخيص الصحيح.

لدغات الحشرات في الصيف للطفل

أعراض لدغات الحشرات في الصيف.. انتبه لها

ولمزيد من التفاصيل حول اعراض لدغات الحشرات في الصيف، إليكم ما يلي:

1- وجود احمرار في منطقة الجلد.

2- تعرض الجلد للانتفاخ والورم.

3- هناك اعراض أخرى تتتمثل في ارتفاع الحرارة والم في المفاصل وانتفاخ شديد في المنطقة المصابة ويجب التوجه للطبيب للعلاج والتشخيص، لتفادي مخاطر المضاعفات التي تنتج عن الإصابة منها الحساسية الشديدة، كما أن البكتيريا من السهل انتقالها للانسان لذا يجب الانتباه جيدا، ومتابعة حالة الطفل المصاب لتفادي المخاطر.