الخميس 22 فبراير 2024 الموافق 12 شعبان 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

ما سبب مرض تعفن الدم؟.. عوامل خطر متعددة احذرها

الخميس 18/يناير/2024 - 01:31 م
ما سبب مرض تعفن الدم؟
ما سبب مرض تعفن الدم؟


ما سبب مرض تعفن الدم؟.. يرغب العديد من الأشخاص في معرفة ما سبب مرض تعفن الدم؟، وبخاصة الذين قد تعرضوا من قبل أو تعرض أحد ذويهم لتلك الحالة الصحية الخطرة والتي قد تهدد حياة المصاب وتستوجب التدخل الطبي العاجل لإنقاذ حياة المريض؛ لذا سنتعرف خلال السطور التالية على ما سبب مرض تعفن الدم؟.

ما سبب مرض تعفن الدم؟

وللإجابة عن سؤال ما سبب مرض تعفن الدم؟، تذكر الدكتورة داليا دياب، استشاري أمراض الدم، أن تسمم أو تعفن الدم المعروف أيضا بتجرثم الدم في العادة ينتج عن العدوى البكتيرية، كما قد ينتج عن العدوى الفطرية في أجهزة الجسم المختلفة ولكن بشكل أقل، عندما تنتقل البكتيريا من مكان العدوى إلى مجرى الدم، موضحة أن أنواع العدوى التي عادة ما تتسبب في حدوث تعفن الدم تتضمن التالي:

  • الالتهاب الرئوي.
  • التهاب المسالك البولية.
  • عدوى في المعدة أو الأمعاء.
  • التهاب الزائدة الدودية.
  • عدوى الكبد أو المرارة.
  • التهابات الدماغ أو الحبل الشوكي.

ما هي عوامل الخطر للإصابة بتعفن الدم؟

وبخصوص سؤال ما هي عوامل الخطر للإصابة بتعفن الدم؟، تنبه استشاري أمراض الدم، إلى أن فرص الإصابة بتسمم الدم تزداد في عدة حالات، ومن أبرزها ما يلي:

  • المعاناة من ضعف في الجهاز المناعي، لاسيما لدى بعض الفئات ومنهم:

1ـ المسنون ممن تزيد أعمارهم عن 65 سنة ويعانون من مشاكل صحية.

2ـ وأيضًا حديثو الولادة.

3 ـ وكذلك من يتناولون الأدوية الستيرويدية المثبطة للمناعة.

سيدة تعاني من مضاعفات تعفن الدم

4ـ فضلًا عن متلقي زراعة الأعضاء.

5ـ ومرضى السرطان الذين يخضعون للعلاج الكيميائي.

6ـ بالإضافة إلى من يعانون من انخفاض عدد خلايا الدم البيضاء.

  • أو مرضى السكري غير المنضبط.
  • أو في حال الإصابة بالأورام السرطانية.
  • أو أمراض الرئة والكلى.
  • أو كذلك في حالة الحمل.
  • وقد يتعرض المريض للإصابة بتعفن الدم إذا كان قد دخل المستشفى مؤخرًا؛ نتيجة المعاناة من مرض شديد وظل هناك لمدة طويلة أو خضع لإجراء عملية جراحية، أو استعمل القسطرة مثل: قسطرة غسيل الكلى أو قسطرة فولي البولية، أو كذلك أنابيب التنفس.
  • وكذلك تزداد احتمالية الإصابة بتعفن الدم، إذا كان المريض يعاني من قرح الفراش.
  • ومن الوادر إصابة المريض بتعفن الدم إذا تم علاجه من خلال المضادات الحيوية لمدة ثلاثة أشهر.
  • أو أخيرًا، في حال التعرض لإصابات خطيرة، كالحروق أو الجروح الخطرة.