الأحد 03 مارس 2024 الموافق 22 شعبان 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

أخصائي يكشف الأدوية الفعالة ضد ارتفاع درجة حرارة الطفل

الخميس 18/يناير/2024 - 07:00 م
ارتفاع درجة حرارة
ارتفاع درجة حرارة الطفل


قال الدكتور مينا عبدالملاك، أخصائي طب الأطفال، أن هناك أسبابا متعددة وراء ارتفاع درجة حرارة الطفل، وأشهر الأسباب لارتفاع درجة الحرارة بشكل مفاجيء تتلخص في حدوث عدوى بسبب فيروس أو بكتيريا أو فطريات ونوع من أنواع الطفيليات الناتج عنها ارتفاع درجة الحرارة. 

ارتفاع درجة حرارة الطفل

وأوضح عبد الملاك، أن جزءا من مناعة الطفل يعمل على إفراز عدة مواد كيماوية تصل إلى المخ البشري تجعل درجة الحرارة ترتفع، ومن هنا يتوقف الميكروب عن الانتشار داخل الجسم، إذن هناك فائدة من ارتفاع درجة الحرارة عند الطفل تتركز في مقاومة الطفل للميكروب، كما بيًن الدكتور عبدالملاك، لكن ليس معنى ذلك ترك الطفل حين شعوره بالسخونية، ومن المؤكد أنه يظهر حينها أعراض السخونية على الطفل التي تتلخص في الإرهاق والخمول.

أعراض ارتفاع درجة حرارة الطفل

تابع أخصائي طب الأطفال، أن الطفل عند سن الاربع سنوات يشعر بأعراض ارتفاع درجة الحرارة التي ذكرناها من قبل، بالإضافة إلى الشعور بألم في العظام، وعند ظهور هذه الأعراض على الطفل يلزم إجراء إسعافات أولية من خلال إعطائه دواء للسخونية حتى العرض على الطبيب لتحديد سبب ارتفاع درجة الحرارة، لافتا أن الأدوية التي تحتوي على مادة براسيتمول تكون من نوعية الأدوية الفعالة التي لابد من إعطائها للطفل بشكل فوري عند الإحساس بالسخونية.

أدوية فعالة لارتفاع درجة حرارة الطفل 

فيما أكد الدكتور مينا عبدالملاك، أنه بالنسبة للأدوية الفعالة في حالة  ارتفاع درجة الحرارة عند الطفل التي تشمل مادة البروفين غير مسموح بها في العمر الذي لا يتجاوز الستة أشهر، مبينا أن هناك دراسات طبية توضح أن تبادل تناول الطفل للأدوية الفعالة بين البراسيتمول والبروفين تأتي بنتيجة أسرع فيما يخص انخفاض درجة الحرارة، مشيرا أن أغلب العدوى التي تحدث للأطفال وتتسبب في السخونية هي عدوى فيروسية. 


العدوى الفيروسية


وأضاف أن هذه العدوى الفيروسية التي تتسبب في ارتفاع درجة الحرارة، لا تحتاج إلى تناول مضادات حيوية بل تحتاج إلى مزيد من الراحة وتناول سوائل كافية، مردفا أنه حين ظهور علامات تدل على خطورة الحالة المرضية لابد من التوجه للطبيب المتخصص بشكل سريع، فمثلا عند ارتفاع درجة حرارة الرضيع الأقل من ثلاث شهور إلى 38 يجب التوجه حينها للطبيب، وفي حالة ظهور اضطراب مرتبط بوعي الطفل كزيادة العصبية وحدوث تشنجات مفاجئة، وأيضا في حالة سخونية الطفل المصاحب لها صعوبة في التنفس كالنهجان المستمر.