السبت 24 فبراير 2024 الموافق 14 شعبان 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

الغذاء الأمريكية تطلق تحذيرا بشأن دواء دينوسوماب لهشاشة العظام.. ما السبب؟

الأحد 21/يناير/2024 - 08:45 م
إدارة الغذاء والدواء
إدارة الغذاء والدواء الأمريكية


أضافت إدارة الغذاء والدواء (FDA) تحذيرًا على ملصق دواء دينوسوماب المخصص لهشاشة العظام، مما يسلط الضوء على زيادة خطر الإصابة بنقص الكالسيوم الشديد في المرضى الذين يعانون من مرض الكلى المزمن المتقدم (CKD). 

هذه الخطوة هي نتيجة بحث شامل وتحليل للدراسات المختلفة، بالإضافة إلى العديد من الحالات التي تم الإبلاغ عنها إلى نظام الإبلاغ عن الأحداث الضارة التابع لإدارة الغذاء والدواء. 

يؤكد التحذير على المخاطر المحتملة المرتبطة باستخدام دواء دينوسوماب في هذه المجموعة من المرضى ويؤكد على أهمية المراقبة الدقيقة لمستويات الكالسيوم لدى مرضى مرض الكلى المزمن الذين يخضعون لدواء دينوسوماب.

ما هو نقص الكالسيوم الشديد؟

نقص الكالسيوم الشديد، وهي حالة تتميز بانخفاض مستويات الكالسيوم في الدم بشكل غير طبيعي، يمكن أن يؤدي إلى مضاعفات صحية خطيرة. وتشمل هذه الحالات دخول المستشفى، والأحداث التي تهدد الحياة، وحتى الوفاة، خاصة في المرضى الذين يعانون من مرض الكلى المزمن المتقدم، وخاصة أولئك الذين يخضعون لغسيل الكلى.

ما أعراض نقص الكالسيوم؟ وكيف يتم تعويضه؟
نقص الكالسيوم

الآثار الجانبية الشائعة لدواء دينوسوماب

دواء دينوسوماب، الذي يتم تسويقه باسم بروليا، هو دواء يستخدم في المقام الأول في علاج هشاشة العظام. تشمل الآثار الجانبية الشائعة لبروليا:

  • آلام الظهر
  • آلام العضلات
  • ألمًا في الذراعين أو الساقين.

ومع ذلك، فإن خطر نقص كالسيوم الدم الشديد هو الذي دفع إدارة الغذاء والدواء إلى إضافة تحذير على ملصق هذا الدواء.

توصيات للمرضى ومتخصصي الرعاية الصحية

بالنسبة للمرضى الذين يفكرون في علاج بروليا لهشاشة العظام، فمن المستحسن مناقشة وظائف الكلى لديهم وخطر نقص كلس الدم الشديد مع أخصائي الرعاية الصحية. 

من الضروري الحفاظ على كمية كافية من الكالسيوم وفيتامين د، كما أن المراقبة المتكررة لمستويات الكالسيوم في الدم أمر بالغ الأهمية بالنسبة لأولئك الذين يعانون من أمراض الكلى المتقدمة، وخاصة أولئك الذين يخضعون لغسيل الكلى. 

يجب ألا يتوقف المرضى عن تناول دواء دينوسوماب دون استشارة مقدم الرعاية الصحية الخاص بهم، حيث يزداد خطر كسر العظام بعد إيقاف الدواء أو تخطيه أو تأخيره.

يُنصح أخصائيو الرعاية الصحية بتقييم وظائف الكلى لدى مرضاهم قبل وصف بروليا. يجب أن يأخذوا في الاعتبار خطر نقص كلس الدم الشديد في سياق العلاجات الأخرى المتاحة لهشاشة العظام، وإشراك مقدم الرعاية الصحية من ذوي الخبرة في تشخيص وإدارة اضطراب المعادن والعظام CKD (MBD) في علاج المرضى الذين يعانون من مرض الكلى المزمن المتقدم. 

تعد المراقبة الدقيقة لمستويات الكالسيوم في الدم والإدارة السريعة لنقص كلس الدم أمرًا ضروريًا لمنع المضاعفات.