الأحد 03 مارس 2024 الموافق 22 شعبان 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

كيف يتأثر الجنين بمشكلات الأم الصحية؟.. وهذا العنصر مهم بالأشهر الأولى للحمل

الأحد 11/فبراير/2024 - 08:30 ص
نمو الجنين
نمو الجنين


يكشف الدكتور محمد ممتاز، أستاذ النساء والتوليد وجراحة الأجنة، تفاصيل مرحلة نمو الجنين في رحم الأم، وكيف يتأثر بالعديد من العوامل الخارجية سواء لتغذية، أو الأمراض التي تصاحب الأم خلال فترة الحمل، مبينا أن المشاعر السلبية والإيجابية التي تتعرض لها الأمر تؤثر على الجنين، وهناك فاصل رفيع يسمح بمرور العناصر الغذائية المفيدة والفيتامينات من دم الأم إلى الجنين.

كيف يتأثر الجنين بمشاكل الأم؟

وعن المشكلات التي تؤثر على الجنين خلال فترة الحمل، يقول الدكتور ممتاز، إن العوامل التي يتأثر بها الجنين وتحتاج إلى تدخل الأطباء، تنقسم إلى جزئين: أحدهما كل ما هو متعلق بمشكلات الرحم كالعيوب الخلقية ومشاكل بطانة الرحم، والجزء الثاني يتعلق بمشاكل الأم المرضية كالسكر والضغط، إذ أن كل هذه العوامل تؤثر سلبيًا على الجنين، كما أن هناك العوامل الخارجية المختصة بنوعيات الأكل والشرب التي تتناولها الأمهات، بالإضافة إلى اتدخين وتناول الأدوية وأيضا تلوث الجو.

ولفت الطبيب إلى أشهر المشكلات التي تؤثر على صحة الجنين، وهي نقص حمض الفوليك في الثلاث أشهر الأولى، إذ يؤدي نقص هذا الحمض إلى عيوب خلقية بالعمود الفقري وخلل الجهاز العصبي الموجود بالجنين بحسب الطبيب.

وينصح الطبيب الحوامل بتناول الاطعمة الغنية بحمض الفويك منذ بداية الحمل، لافتا إلى أن الجنين يتأثر بالعيوب الوراثية في مرحلة ما قبل الولادة ومن أهم أسباب ظهور هذه العيوب هو زواج الأقارب، مما يزود من نسبة التشوهات ومن ضمن الأسباب الوراثية تعرض الأمهات للفيروسات كالحصبة الألمانية.

مراحل تكوين الجنين

وعن مراحل تكوين الجنين أضاف الدكتور ممتاز، أن النظام الغذائي التي تحرص الأم على تناوله يحدد أنواع الأطعمة التي سوف يفضل الطفل تناولها عند الكبر، مبينا أن مراحل تكوين الجنين تنقسم إلى ثلاث مراحل، والمرحلة الأولى هي التي تمر بها خلال الثلاث أشهر الأولى وهنا ينقسم الجنين إلى ثلاث طبقات وتتكون أعضاء الجنين، يليها مرحلة الخلايا والتخصيب ثم في المرحلة الأخيرة يحدث انقسام للخلية المخصبة، موضحا أن أهم فترة في الحمل هم الثلاث أشهر الأولى، لأن في حالة تعرض الأم لأي عنصر خارجي يشكل خطورة يتأثر بها الجنين بشكل عنيف.

وأوضح أستاذ النساء والتوليد، أن الجنين في المرحلة الثانية ينمو ونلاحظ كبر حجم أعضاء الجسم وزيادة الوزن وفي المرحلة الأخيرة وهنا تتطور الأعضاء الداخلية والوظائف الخاصة بهم كالكلى والكبد والرئة، لذلك الطفل الذي يولد في الشهر السابع نضعه في الحضانة حتى تكتمل مراحل نموه، والطفل الذي يولد في الشهر السادس من الصعب بقاءه حيا، حيث إن مراحل نمو الأعضاء الداخاية ووظائفها التي تساعده على النمو لم تتكون بالأساس.