الإثنين 22 أبريل 2024 الموافق 13 شوال 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

أعراض التسمم الحاد بالباراسيتامول.. بينها الغثيان والقيء

الثلاثاء 26/مارس/2024 - 02:00 ص
الباراسيتامول
الباراسيتامول


مادة الباراسيتامول تدخل في العديد من الأدوية، ويكون التسمم بهذا الدواء سريع الانتشار، لأنه في الغالبية يتم تناولها دون وصفة طبية، حيث إن الباراسيتامول يؤثر سلبا على أعضاء الجسم في حالة تناول جرعة زائدة منه، وعدم الالتزام بالمقدار المسموح به.

ونستعرض ضمن النقاط التالية، أبرز التفاصيل حول أعراض التسمم الحاد بالباراسيتامول، والتي تسبب تلفا في الكبد ومشاكل بالكلى.

أعراض التسمم الحاد بالباراسيتامول

ومن جهتها، قالت الدكتورة يكاتيرينا كاشوخ، أخصائية أمراض الجهاز الهضمي، إن الباراسيتامول يشكل خطورة على الصحة، ويأتي بأعراض في حالة تناول جرعة زائدة منه.

ومن ضمن أعراض التسمم، أكدت أنه يسبب غثيانا وقيئا وألما في الجزء العلوي من البطن، بجانب ألم في الكلى وقصور في الكبد وفقدان للوعي واصفرار لون البشرة.

ومن يعاني من تلك الأعراض، لا بد له من استشارة الطبيب للحماية من تلف الكبد، وحدوث مشاكل أخرى في الجسم.

ورغم كونه خافضا للحرارة، إلا أنه يسبب مخاطر في حالة تناول جرعات زائدة منه، فهو يعمل على تخفيف الألم، ولكن الجرعة إذا زادت يحدث تسمم للكبد.

ما يجب فعله عند ظهور الأعراض على الطفل

وحول ما يجب فعله عند ظهور الأعراض على الطفل، فيجب التوجه للطبيب، كما يتم استخدام مركب الأسيتيل سيستئين (Acetylcysteine)، ويتم أخذه إما بالوريد أو أقراص، ويعمل هذا المركب على تقليل التسمم الناتج من الجرعة الزائدة ومنع تأثيره على الكبد.

الجرعة المناسبة للأطفال

وعن الجرعة المناسبة للأطفال البالغين من العمر 12 عاما هي 4 جم في اليوم، ولا يزيد عن 500 ملجم في المرة الواحدة، والجرعة اليومية حسب وزن الطفل لا يجب أن تزيد عن 60 ملجم لكل ملجم، ومع كل حال يجب اتباع تعليمات الطبيب، والإرشادات الموجودة على النشرة الداخلية.