الإثنين 22 أبريل 2024 الموافق 13 شوال 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

استخدام السجائر الإلكترونية وارتفاع خطر الإصابة بقصور القلب.. دراسة توضح العلاقة

الأربعاء 03/أبريل/2024 - 10:00 ص
السجائر الإلكترونية
السجائر الإلكترونية


الأشخاص الذين يستخدمون السجائر الإلكترونية هم أكثر عرضة للإصابة بقصور القلب مقارنة بأولئك الذين لم يستخدمونها مطلقًا، وفقًا لواحدة من أكبر الدراسات المستقبلية حتى الآن التي تبحث في الروابط المحتملة بين vaping وفشل القلب. يتم عرض النتائج في الجلسة العلمية السنوية للكلية الأمريكية لأمراض القلب، وفق موقع medicalxpress.

منتجات النيكوتين الإلكترونية

منتجات النيكوتين الإلكترونية، والتي تشمل السجائر الإلكترونية، وأقلام الـ vape، وأقلام الشيشة، وأجهزة التبخير الشخصية، والسيجار الإلكتروني، والأنابيب الإلكترونية، والشيشة الإلكترونية، توفر النيكوتين في شكل رذاذ بدون احتراق. 

يتم تصوير منتجات النيكوتين الإلكترونية على أنها بديل أكثر أمانًا للتدخين، ولكن مجموعة متزايدة من الأبحاث أدت إلى زيادة القلق بشأن الآثار الصحية السلبية المحتملة.

تفاصيل الدراسة

بالنسبة للدراسة، استخدم الباحثون بيانات من الدراسات الاستقصائية والسجلات الصحية الإلكترونية في All of Us، وهي دراسة وطنية كبيرة للبالغين الأمريكيين تديرها المعاهد الوطنية للصحة، لتحليل الارتباطات بين استخدام السجائر الإلكترونية والتشخيصات الجديدة لقصور القلب في 175667 دراسة. 

المشاركون (متوسط عمر 52 سنة و60.5% إناث). ومن بين هذه العينة، أصيب 3242 مشاركًا بقصور القلب خلال فترة متابعة متوسطة قدرها 45 شهرًا.

وأظهرت النتائج أن الأشخاص الذين استخدموا السجائر الإلكترونية في أي وقت كانوا أكثر عرضة بنسبة 19% للإصابة بقصور القلب مقارنة بالأشخاص الذين لم يستخدموا السجائر الإلكترونية مطلقًا.

وبتقسيم البيانات حسب نوع قصور القلب، كانت زيادة المخاطر المرتبطة باستخدام السجائر الإلكترونية ذات دلالة إحصائية بالنسبة لفشل القلب مع الكسر القذفي المحفوظ (HFpEF) - حيث تصبح عضلة القلب متصلبة ولا تمتلئ بالدم بشكل صحيح بين الانقباضات.

ومع ذلك، لم يكن هذا الارتباط مهمًا بالنسبة لفشل القلب مع انخفاض الكسر القذفي (HFrEF)، حيث تصبح عضلة القلب ضعيفة ولا يضغط البطين الأيسر بقوة كما ينبغي أثناء الانقباضات. ارتفعت معدلات HFpEF في العقود الأخيرة، مما أدى إلى زيادة التركيز على تحديد عوامل الخطر وتحسين خيارات العلاج لهذا النوع من قصور القلب.

وتتوافق النتائج مع الدراسات السابقة التي أجريت على الحيوانات، والتي أشارت إلى أن استخدام السجائر الإلكترونية يمكن أن يؤثر على القلب بطرق ذات صلة بتغيرات القلب المرتبطة بقصور القلب. 

وأظهرت دراسات أخرى أجريت على البشر أيضًا روابط بين استخدام السجائر الإلكترونية وبعض عوامل الخطر المرتبطة بتطور قصور القلب.

وقال الباحثون إن نتائج الدراسة الجديدة تشير إلى الحاجة إلى إجراء تحقيقات إضافية حول التأثيرات المحتملة لتدخين السجائر الإلكترونية على صحة القلب، خاصة بالنظر إلى انتشار استخدام السجائر الإلكترونية بين الشباب.