الإثنين 22 أبريل 2024 الموافق 13 شوال 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

بعد تسببها في ثقب رئة أمريكي.. تعرف على أضرار السجائر الإلكترونية

الأربعاء 20/مارس/2024 - 11:00 م
أضرار السجائر الالكترونية
أضرار السجائر الالكترونية


أضرار السجائر الالكترونية.. تسببت السجائر الإلكترونية في كارثة صحية بجسد شاب أمريكي، بعد سنوات من تدخينها، إذ وجد الشاب نفسه فجأة يكافح من أجل التقاط أنفاسه ليتم نقله إلى المستشفى، لتظهر الفحوصات أنه يعاني من ثقب في الرئة، حيث تؤكد أبحاث أنه يمكن لمئات المواد المهيجة الموجودة في السجائر الإلكترونية، أن تؤدي إلى التهاب يدمر بطانة الرئتين، ما يزيد خطر حدوث مضاعفات.

أضرار السجائر الإلكترونية

وعن أضرار السجائر الإلكترونية يقول الدكتور فوزي حمادي أخصائي التأهيل الطبي، إن مخاطر السجائر الإلكترونية كثيرة، إذ قد تسبب عدم انتظام ضربات القلب المميتة، مثل تدخين السجائر العادية، كما وجد الباحثون انخفاضًا كبيرًا في ضربات قلب الفئران المعرضة للدخان، وكان التأثير أكثر وضوحا في ذكور الفئران أكثر من الإناث.

ويؤدي عدم انتظام ضربات القلب إلى مضاعفات تهدد الحياة، بما في ذلك السكتات الدماغية والجلطات الدموية وحتى السكتة القلبية في الحالات الشديدة نتيجة التعرض لدخان السجائر الإلكترونية، نتيجة المواد الكيميائية المحددة الموجودة في السجائر الإلكترونية، بنكهة الفواكه والمنثول والتي أصبحت شائعة بشكل متزايد بين الأطفال، كما تتسبب سجائر التبغ في انخفاض معدل ضربات القلب، لدى المستخدمين بعد 20 دقيقة فقط من التدخين.

 

أضرار  على الرئتين 

استنشاق المواد الكيميائية من السجائر الإلكترونية تتسبب في اتلاف شديد بالرئة

وعن أضرار السجائر الإلكترونية على الرئتين فقد أظهرت أبحاث أنها تؤثر بشكل واضح على الرئتين، فاستنشاق المواد الكيميائية التي تنبعث من السجائر الإلكترونية تتسبب في اتلاف شديد بالرئة بالاستخدام المطول والمنتظم لها، كما أشارت الدراسات إلى ارتباط إصابة الشباب اللذين يدخنون هذه الأنواع من السجائر بالصفير في الصدر، إضافة إلى السعال والكحة الليلية المزعجة والمستمرة لوقت طويل.

وتتمثل المخاطر أيضا في الإضرار الشديد بالرئة، فضلا عن تفاقم حالات الربو نتيجة استنشاق المواد السامة التي تختلف درجة تركيزها من سيجارة إليكترونية إلى أخرى، ولأن السائل الإلكتروني الذى يعبئ السجائر الإلكترونية ثبتت درجة سميته في كثير من الأحيان، فقد ترفع السجائر الإلكترونية فرص الإصابة لمن يتعاطاها بالإصابة بأمراض القلب ومشكلات الأوعية الدموية، فضلا عن ارتفاع نسب فرص الإصابة بالربو وسرطان الرئة، ومرض الانسداد الرئوي المزمن، ومن أخطر مكونات السيجارة الإلكترونية الجلسرين النباتى، والبروبيلين، وهما سامان للخلايا وفقا للتقرير.