السبت 22 يونيو 2024 الموافق 16 ذو الحجة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

كيفية إزالة اليوريك أسيد من الجسم.. إرشادات هامة تعرف عليها

السبت 11/مايو/2024 - 01:31 م
كيفية إزالة اليوريك
كيفية إزالة اليوريك أسيد من الجسم


يرغب العديد من الأشخاص المصابين بارتقاع نسبة اليوريك أسيد في الجسم او ذويهم في معرفة كيفية إزالة اليوريك أسيد من الجسم؛ للتخلص من أعراضه المزعجة وتجنب حدوث أي مضاعفات خطيرة وغير مرغوبة؛ لذا سنتعرف خلال السطور القادمة على كيفية إزالة اليوريك أسيد من الجسم.

  

كيفية إزالة اليوريك أسيد من الجسم

ولمن يرغب في معرفة كيفية إزالة اليوريك أسيد من الجسم، تنصح الدكتورة  صفاء محمود سعد، استشاري التحاليل الطبية، باتباع بعض الإرشادات التالية لعلاج ارتفاع نسبة اليوريك أسيد في الجسم والوصول إلى النسبة الطبيعية، ومن أبرز هذه الإرشادات ما يلي:

  • شري كميات كافية من المياء لا تقل عن لترين خلال اليوم؛ من أجل رفع كفاءة عمل الكليتين والتخلص من الأملاح، والبول.
  • مع التقليل من تناول المشروبات الغنية بالكافيين مثل: الشاي، وأيضًا القهوة، وكذلك الكحوليات، والتي تتسبب في الإصابة بالجفاف.
  • كما ينصح بتناول نصف كوب من عصير البرتقال الطبيعي؛ إذ إنه يمد الجسم بنحو 236 ملليجرامًا من البوتاسيوم.
  • شرب مغلي الأعشاب التي تزيد نسبة التبول كالبقدونس، واليانسون، والقرفة، والنعناع، والكمون، والشعير.
سيدة مصابة بارتفاع اليوريك أسيد 
  • تقليل الكميّة المتناولة من الأطعمة المالحة، والتي تحتوي على نسبة كبيرة من الصوديوم.
  • مع ضرورة الحرص على تناول البقوليّات المحتوية علة البوتاسيوم، وأيضًا الألياف، وكذلك الحديد، والبروتين.
  • كما ينصح يالحرص على تناول الأطعمة التي تدر البول ومنها: الخس، وأيضَا الجزر، وكذلك البصل، فضلًا عن الطماطم، والخيار، والبطيخ، بالإضافة إلى الملفوف.
  • كما يفيد تناول المشمش الطازج أو المجفف، إذ إن ثلاث حبات منه تتضمن نحو 300 ملليجرام بوتاسيوم.

الأطعمة التي تزيد حمض اليوريك

وبشأن الأطعمة التي تزيد حمض اليوريك، تذكر استشارى التحاليل الطبية أن العديد من الدراسات أثبتت أن الإفراط فغي تناول البروتينات الحيوانية تزيد من فرص ارتفاع نسبة اليوريك أسيد بالجسم  ومن ثم الإصابة بالنقرس ومن هذه الأطعمة لحوم الكبد وأيضًا تلكلى والبنكرياس، التي تتضمن نسب مرتفعة من البُورين وتتسبب في ارتفاع مستويات حمض اليوريك بالدم، وكذلك اللحوم الحمراء كاللحم البقري، وأيضًا لحم الضأن، وكذلك لحوم الخنزير، فضلًا عن المأكولات البحرية.

وتنبه  الدكتورة  صفاء سعد، إلى أن تناول الفركتوز في الأطعمة والمشروبات أيضًا يزيد من إنتاج الإينوسين والبورينات، فضلًا عن أن الفركتوز يمنع طرح اليوريك أسيد في الكليتين ويرفع مستويات اليوريك أسيد بشكل سريع.