الثلاثاء 18 يونيو 2024 الموافق 12 ذو الحجة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

هل الكافيين يؤثر على وظيفة الدوبامين في دماغ مرضى باركنسون؟

الأربعاء 29/مايو/2024 - 03:30 م
الكافيين
الكافيين


يؤثر الاستهلاك العالي للكافيين بشكل منتظم على وظيفة الدوبامين لدى المرضى الذين يعانون من مرض باركنسون، وفقا لدراسة دولية جديدة أجرتها جامعة توركو ومستشفى جامعة توركو في فنلندا.

قد يؤثر أيضًا استهلاك الكافيين قبل الخضوع لتصوير الدوبامين التشخيصي للدماغ على نتائج التصوير، وفق ما ذكره موقع ميديكال إكسبريس.

نُشرت نتائج البحث في مجلة Annals of Neurology.

تأثير الكافيين على مرض باركنسون

وأظهرت الأبحاث السابقة أن تناول الكافيين بانتظام يرتبط بانخفاض خطر الإصابة بمرض باركنسون.

ومع ذلك، هناك أبحاث محدودة حول آثار الكافيين على تطور المرض لدى المرضى الذين تم تشخيصهم بالفعل.

بحثت دراسة متابعة أجرتها جامعة توركو ومستشفى جامعة توركو (Tyks) في فنلندا كيف يؤثر استهلاك الكافيين على وظيفة الدوبامين في الدماغ على مدى فترة طويلة لدى المرضى الذين تم تشخيص إصابتهم بمرض باركنسون.

تم تقييم وظيفة الدوبامين في الدماغ باستخدام التصوير المقطعي المحوسب بانبعاث الفوتون الفردي (SPECT) لقياس ارتباط ناقل الدوبامين (DAT).

وقال فالتيري كاسينن، أستاذ علم الأعصاب بجامعة توركو، والباحث الرئيسي في الدراسة: "لقد لوحظت العلاقة بين استهلاك الكافيين العالي وانخفاض خطر الإصابة بمرض باركنسون في الدراسات الوبائية، ومع ذلك، فإن دراستنا هي الأولى التي تركز على آثار الكافيين على تطور المرض والأعراض فيما يتعلق بوظيفة الدوبامين في مرض باركنسون".

هل يؤثر الكافيين على أعراض باركنسون؟

قارنت دراسة سريرية 163 مريضًا يعانون من مرض باركنسون في مرحلة مبكرة مع 40 شخصًا صحيًا.

تم إجراء الفحوصات والتصوير في مناسبتين لعينة فرعية، بفاصل متوسط ​​قدره ست سنوات بين جلسة التصوير الأولى والثانية.

تمت مقارنة التغيرات في ارتباط ناقل الدوبامين في الدماغ مع استهلاك المرضى للكافيين، والذي تم تقييمه من خلال استبيان تم التحقق من صحته ومن خلال تحديد تركيزات الكافيين ومستقلباته في عينات الدم.

وكشفت النتائج أن المرضى الذين يعانون من ارتفاع استهلاك الكافيين أظهروا انخفاضًا أكبر بنسبة 8.3-15.4% في ارتباط ناقل الدوبامين مقارنة بأولئك الذين لديهم استهلاك منخفض للكافيين.

ومع ذلك، فإن الانخفاض الملحوظ في وظيفة الدوبامين من غير المرجح أن يكون بسبب انخفاض أكبر في الخلايا العصبية الدوبامين بعد استهلاك الكافيين، بل من المرجح أن تكون آلية تعويضية ناقصة التنظيم في الدماغ والتي لوحظت أيضًا لدى الأفراد الأصحاء بعد تناول الكافيين وغيره من المنشطات.

وقال كاسينن: "في حين أن الكافيين قد يقدم فوائد معينة في الحد من خطر الإصابة بمرض باركنسون، فإن دراستنا تشير إلى أن تناول كميات كبيرة من الكافيين ليس له أي فائدة على أنظمة الدوبامين لدى المرضى الذين تم تشخيصهم بالفعل، ولم يؤد تناول كميات كبيرة من الكافيين إلى انخفاض أعراض المرض، مثل تحسين الوظيفة الحركية".