الإثنين 17 يونيو 2024 الموافق 11 ذو الحجة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

فوائده عديدة للجسم.. هل هناك طريقة آمنة للجري كل يوم؟

الأربعاء 29/مايو/2024 - 05:08 م
الجري
الجري


يعتبر الجري واحدا من بين أهم التمارين الرياضية التي يمكن الالتزام بها من أجل تحقيق العديد من المنافع الصحية، اعتمادا على اللياقة البدنية التي يمكن أن يتمتع بها الإنسان من جراء الجري.

لكن هناك سؤال مهم للغاية يتردد كثيرا بين الناس: هل هناك طريقة آمنة للجري كل يوم؟

هل هناك طريقة آمنة للجري كل يوم؟

وفقا لما نشره موقع The Conversatio، فإن إكمال سلسلة الجري بأمان، يجب أن ينتبه كل منا إلى حمل التدريب الخاص به، وهو مزيج من حجم التدريبات وتكرارها وشدتها، إذ إن من المهم جدا إدارة هذا الأمر، مع الاهتمام بشكل خاص بكثافة جولات الجري، نظرًا لأن تكرار التدريب يكون يوميًا ومدة الجري لا تقل عن ميل واحد.

تؤدي تمارين الجري عالية الكثافة، مثل فترات العدو المكثفة، إلى زيادة الضغط على الجسم وتستغرق وقتًا أطول للتعافي منها، مقارنة بالجري منخفضة الشدة.

هناك أيضًا فترة يتم فيها قمع الجهاز المناعي بعد الجري عالي الكثافة لمدة تصل إلى ساعتين.

لن يساعدك الحفاظ على معظم فترات الجري بسهولة في الحفاظ على الثبات فحسب، بل سيقلل أيضًا من فرص الإصابة بالأمراض والإصابات.

عند بدء سلسلة جري، فكر ببساطة في إكمال الحد الأدنى من المسافة المطلوبة (ميل واحد يوميًا) قبل زيادة كمية الجري التي تقوم بها تدريجيًا.

إذا كنت قلقًا بشأن أخذ أيام إجازة، فقد يكون التعافي النشط مفيدًا.

يتضمن ذلك القيام بتمارين خفيفة في أيام الركض المتتالية الأسهل، مثل الركض الخفيف جدًا.

وإذا كنت لا ترغب في أخذ إجازة من ممارسة التمارين الرياضية، فيمكنك دائمًا الذهاب في نزهة سريعة بدلًا من ذلك، وهذا يسمح للعضلات بالتعافي من ضغوط الجري ويمكن أن يقلل من وجع العضلات.

ومع ذلك، لا يزال يُنصح بشدة بأيام الراحة.

حتى العدائين النخبة لديهم فترات بعيدا عن الجري أو يدمجون كتل الراحة خلال أسبوع من التدريب.

في الواقع، يعتبر التعافي السلبي (الذي يتضمن عدم ممارسة أي تمرين على الإطلاق) أفضل بشكل عام من التعافي النشط لمساعدة الجسم على إصلاح نفسه والتكيف مع ضغوط التدريب.

إن عدم أخذ أي قسط من الراحة ومحاولة الركض كل يوم يمكن أن يؤدي أيضًا إلى سلوك مهووس تجاه ممارسة الرياضة، وبالتالي يكون له آثار سلبية على جسمك.

قبل البدء في سلسلة جري، قم بتقييم ما إذا كانت تتماشى حقًا مع أهداف لياقتك البدنية.

يعد الجري طريقة رائعة لتحسين صحتك جسديًا وعقليًا، لكن يجب على العدائين توخي الحذر إذا كانوا يفكرون في ممارسة رياضة الجري، لتجنب الإفراط في التدريب والمخاطر الأخرى على صحتهم، مع الأخذ بعين الاعتبار أشياء مثل الشدة والتأكد من التزود بالطاقة بشكل صحيح بعد كل جولة، إذ سيؤدي ذلك إلى تقليل احتمالية الإصابة والمضاعفات الصحية.