السبت 22 يونيو 2024 الموافق 16 ذو الحجة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

علاج قصر النظر الكاذب.. كيف أمارس تدريبات كرة العين؟

الثلاثاء 04/يونيو/2024 - 11:30 م
علاج قصر النظر الكاذب
علاج قصر النظر الكاذب


علاج قصر النظر الكاذب.. يشير مصطلح قصر النظر الكاذب إلى أعراض مشابهة لقصر النظر الحقيقي، مثل عدم وضوح الرؤية وصعوبة رؤية الأشياء البعيدة، ويمكن أن تسبب الحالة أيضًا ألمًا وحكة في العين ونعاسًا وإرهاقًا والتهابًا في الجفون.

علاج قصر النظر الكاذب 

وتقول الدكتورة آلاء دياب أخصائية العيون إن قصر النظر الكاذب قد يتضاءل،  لكن التشخيص يتطلب فحص العين،  لذا فإذا شعر الشخص بأي إزعاج فيمكن للطبيب المتخصص فقط أن يوصي بأفضل علاج لصحة العين. 

هل يختلف علاج قصر النظر الكاذب؟

وبعد تشخيص الطبيب للإصابة بقصر النظر الكاذب أو الزائف فإن طريقة العلاج مختلفة عن علاجات قصر النظر الأخرى وهى كالتالى: 

تمارين العين

ويبدأ علاج قصر النظر الكاذب؛ بمجموعة من التمارين التي يجب أن يعلمها بداية اخصائي العيون للمريض، وبعد عدة جلسات يمكن للمريض ممارستها في المنزل وهي عبارة عن مجموعة تدريبات وتدليك لعضلات كرة العين والعضلة الهدبية المركزية.

يبدأ علاج قصر النظر الكاذب؛ بمجموعة من التمارين

القطرات المرطبة

ويمكن استخدام القطرات المرطبة لمنع جفاف كرة العين وعضلاتها.

التزام الراحة 

ويمكن إراحة العين من الإجهاد وذلك بالنظر إلى أجسام تبعد أكثر من 6 أمتار لمدة 20 ثانية كل 20 دقيقة.

أسباب قصر النظر الكاذب

وحول أسباب قصر النظر الكاذب، فان السبب الرئيسي في الإصابة هو تكيف العضلة الهدبية مع النظر إلى مسافات قصيرة، بالتالي الحفاظ على انكسار الضوء أمام الشبكية لوقت طويل، والذي تعتبره وظائف العين نوع من التكيف إلا أنه تكيف كاذب، حيث أنه يشوه الروْية البعيدة وتصبح ضبابية، وفي البداية قد تعود الروْية إلى طبيعتها بعد إراحة العين، إلا أنه مع الوقت قد يوْدي إلى الإصابة بقصر النظر الحقيقي.

وينتج هذا التكيف الوهمي لعدة أسباب: 

  • العمل أو استخدام جهاز الكمبيوتر لفترات طويلة دون انقطاع.
  • استخدام الهواتف الذكية اللوحية يوميًا لساعات طويلة.
  • قد تسبب مدة طويلة من العمل على الأجهزة الدقيقة كإصلاح الإلكترونيات الدقيقة، أو الأعمال المكتبية طويلة الأمد وفي ظروف إنارة سيئة.
  • مع تقريب المسافة عند العمل أو القراءة أو الكتابة على بعد (30-35) سم.
  • واضطراب إمداد الدم في العامود الفقري العنقي.
  • وايضا سوء التغذية أو نقص في الفيتامينات أو كلاهما.
  • والتقدم بالعمر وقلة مرونة العضلات أو النقص الشديد في النشاط الجسدي.