الإثنين 17 يونيو 2024 الموافق 11 ذو الحجة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

أسباب الصداع اليومي المزمن.. استشارى يوضح

الجمعة 07/يونيو/2024 - 09:41 م
أسباب الصداع اليومي
أسباب الصداع اليومي المزمن


أسباب الصداع اليومي المزمن.. أسباب العديد من حالات الصداع المزمنة التي تنتاب الكثير من الأشخاص بصورة يومية ليست مفهومة تمامًا، ولا يوجد لحالات الصداع المزمنة الفعلية المتكررة يوميًّا أي أسباب كامنة معروفة.

أسباب الصداع اليومي المزمن 

ويقول الدكتور أحمد الشاذلى استشارى الانف والاذن والحنجرة ان الحالات التي قد تتسبب في حالات الصداع المزمنة الثانوية المتكررة يوميًّا تتضمن ما يلي:

  • حالات الالتهاب أو مشكلات أخرى في الأوعية الدموية في الدماغ أو القريبة منه، بما في ذلك السكتة الدماغية.
  • حالات العدوى، مثل التهاب السحايا.
  • ضغط مرتفع أو منخفض داخل الجمجمة.
  • ورم الدماغ.
  • إصابات الدماغ الرضحية.
  • الجرعات الزائدة من الدواء.

عوامل الخطر للصداع اليومي المزمن

وتشمل عوامل الخطر المرتبطة بإصابات الصداع المتكررة ما يلي:

  • الإناث
  • القلق
  • الاكتئاب
  • اضطرابات النوم
  • السمنة
  • الشخير
  • فرط تناول الكافيين
  • فرط تناول أدوية الصداع
  • أمراض الألم المزمن الأخرى
مضاعفات متعددة للصداع اليومى المزمن

مضاعفات الصداع اليومي المزمن

وعن مضاعفات الصداع اليومي المزمن، فّإذا كنت تعاني صداعًا يوميًا مزمنًا، فمن المحتمل أن تُصاب بالاكتئاب، والقلق، واضطرابات النوم، وغيرها من المشكلات النفسية والجسدية.

طرق الوقاية من الصداع اليومي المزمن

وعن طرق الوقاية من الصداع اليومي المزمن، فقد يكون كالتالى:

  • قد يساعد الاعتناء بالنفس على تخفيف نوبات الصداع اليومية المزمنة.
  • تجنب مثيرات الصداع.
  • تجنب الإفراط في استخدام الدواء، حيث يمكن أن يؤدي تناوُل أدوية الصداع، بما في ذلك الأدوية دون وصفة طبية، أكثر من مرتين في الأسبوع إلى زيادة شدة الصداع وتكراره.
  • الحصول على على قسط كافٍ من النوم، حيث يحتاج البالغون في المتوسط من سبع إلى ثمان ساعات من النوم ليلًا.
  • ومن الأفضل الخلود إلى النوم والاستيقاظ في نفس الوقت كل يوم.
  • تناول وجبات الطعام الرئيسية في وقتها، فتناول وجبات صحية في نفس الأوقات تقريبًا يوميًّا.
  • تجنب الطعام أو المشروبات، مثل تلك التي تحتوي على الكافيين، والتي يبدو أنها تحفز الصداع.
  • انقاص الوزن إذا كنت بدينًا.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • تقليل التوتر، لأن  التوتر سبب شائع من أسباب نوبات الصداع المزمن.