الأحد 14 يوليو 2024 الموافق 08 محرم 1446
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

مخاطر استخدام الهاتف المحمول على الأطفال.. الإدمان أبرزها

الأربعاء 12/يونيو/2024 - 06:12 م
مخاطر استخدام الهاتف
مخاطر استخدام الهاتف المحمول على الأطفال.. أرشيفية


قال الدكتور محمد يوسف الزلوعي، أخصائي طب المخ والأعصاب والعمود الفقري والطب النفسي، إن علاقة الجيل الجديد بـ الهاتف المحمول علاقة معقدة يصعب على الأجيال الأكبر فهمها أو السيطرة عليها، وذلك لأن الطفل عندما وعى على الدنيا من حوله وجد الهاتف في يد والديه، ليس هذا فقط بل أن الكثير من الآباء يستخدمونه كوسيلة تلهية للطفل في سن صغيرة، مثل الألعاب الخاصة به. 

مخاطر الهاتف المحمول على الأطفال

وذكر أخصائي الطب النفسي، أن من الضروري على الأهل الانتباه إلى وجود العديد من المخاطر التي تقع على الأطفال من استخدام الهاتف المحمول، ومن أبرز هذه المخاطر:

  • إدمان الهاتف

أوضح الدكتور محمد الزلوعي، أن إدمان الطفل للموبايل، يصل الأمر إلى نفس مرحة الإدمان الحقيقي، فالبقاء أمام شاشة الهاتف لوقت طويل يُحدث تغييرات كبيرة في كيمياء الدماغ، وعلى الأخص في إفراز الدوبامين- المعروف أيضًا باسم مادة المتعة الكيميائية – وهو أساسي للإدمان بأنواعه بداية من إدمان السكر إلى الكوكايين.

أضرار استخدام الهاتف المحمول على الأطفال.. أرشيفية
  • اضطرابات النوم 

أشار الزلوعي، إلى أن أضرار الهاتف المحمول لا تتوقف على الإدمان فقد يُصاب الطفل باضطرابات النوم نتيجة والضوء المُنبعث من الأجهزة الرقمية حيث يتمتع بطول موجي قصير، ولذلك  فهو يحتوي على تركيز أعلى من الضوء الأزرق مقارنة بالضوء الطبيعي.

ويؤثر الضوء الأزرق هذا بالسلب على مستويات هرمون الميلاتونين الذي يحفز النوم.

الاستخدام المُكثف للهاتف يؤثر على تطور الطفل 

وأضاف أخصائي الطب النفسي، أن قد يبدو استخدام الطفل المُكثف للهاتف يعني أنه يتمتع بإدراك عالي وذكاء للتعامل مع التكنولوجيا الحديثة بهذه المهارة، لكن الحقيقة الصادمة أن التطور المعرفي للأطفال حاليًا أقل بمعدل عامين عما كان عليه منذ ثلاثون عاماُ.

  • أخطار أخرى لإفراط استخدام الطفل للهاتف المحمول 

لا تتوقف أضرارا استخدام الهاتف المحمول على الأطفال على ما تم ذكره سابقًا، حيث كشف أخصائي طب الأطفال، أن استخدام الهاتف الذكي في سن مبكرة أقل من ثلاث سنوات يؤثر بالسلب على تطور ونمو الطفل في سنواته الأولى وقد يؤدي إلى مشكلات كبيرة في النطق والتفاعل مع الآخرين.