الأحد 21 يوليو 2024 الموافق 15 محرم 1446
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

ما هو مرض التفول؟.. استشارية أمراض دم توضح

الأربعاء 19/يونيو/2024 - 09:25 م
ما هو مرض التفول؟
ما هو مرض التفول؟


ما هو مرض التفول؟..هل سمعت من قبل عن مرض يعرف بالتفول وهل هذا الاسم له علاقة بتناول الفول؟؛ لذا سنتعرف خلال السطور التالية على ما هو مرض التفول؟.

ما هو مرض التفول؟

ولمن يرغب في معرفة إجابة سؤال ما هو مرض التفول؟، توضح الدكتورة سحر صلاح، استشارى طب الأطفال واستشارى أمراض الدم، أن مرض التفول أو ما يعرف أيضًا بـ"أنيميا الفول" يعد أحد الأمراض الجينيًة الوراثية التي قد ينتج عنها حدوث نقصًا في كمية إنزيم سداسي فوسفات الغلوكوز النازع للهيدروجين بالدم، وهو إنزيم ضروري؛ من أجل تنظيم التفاعلات الكيميائية الحيوية بالجسم، مشيرة إلى أن هذا الإنزيم يحافظ على سلامة خلايا الدم الحمراء حتى تستمر في القيام بوظائفها على الوجه الأكمل أثناء دورة حياتها.

وتنوه الدكتورة سحر صلاح إلى أنه في حال نقص إنزيم سداسي فوسفات الغلوكوز النازع للهيدروجين بالدم، تتكسر كريات الدم الحمراء مبكرًا، ما قد يسفر عن الإصابة بفقر الدم الانحلالي أو التفول.

ما هي أعراض مرض التفول؟

وبخصوص إجابة سؤال ما هي أعراض مرض التفول؟، تذكر استشارى طب الأطفال واستشارى أمراض الدم، أن هناك  بعض الأعراض الشائعة لمرض التفول او أنيميا الفول، والتي عادة ما تتضمن ما يلي:

  • الشعور بسرعة ضربات القلب.
  • مع التعرض لانقطاع في النفس.
  • وملاحظة أن لون البول داكن ويميل إلى اللون البرتقالي.
  • وكذلك الإصابة بالحمى.
  • والشعور بالتعب والإرهاق.
  • فضلَا عن الاحساس بالدوخة والدوار.
  • بالإضافة إلى شحوب البشرة.
  • وأخيرًا، اليرقان ( وهو عبارة عن اصفرار البشرة وبياض العين).
طفلة تعاني من مرض التفول 

متى تظهر أعراض أنيميا الفول عند الأطفال؟

وعن إجابة سؤال متى تظهر أعراض أنيميا الفول عند الأطفال؟، تنوه الدكتورة سحر صلاح، إلى أنه في حال الإصابة بنقص إنزيم سداسي فوسفات الغلوكوز النازع للهيدروجين، تحدث الإصابة بفقر الدم الانحلالي أو التفول عقب تناول الشخص للفول أو أحد أنواع البقوليات، وأحيانًا يتم تحفيز الإصابة؛ بسبب  حدوث عدوى معينة أو تناول دواء معين، ومن أمثلة هذه الأدوية ما يلي:

  • أحد أنواع الأدوية المضادة للملاريا.
  • أو أيضًا أدوية السلفوناميدات التي تستخدم لمعالجة الكثير من أنواع الالتهابات والعدوى.
  • أو في حال تناول عقار الأسبرين.
  • أو كذلك عند تناول نوع معين من مضادات الالتهاب اللاستيرويدية.