الأحد 14 يوليو 2024 الموافق 08 محرم 1446
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

أعراض حساسية الطعام.. بينها ورم العين وألم في البطن

الجمعة 05/يوليو/2024 - 05:35 م
الحساسية
الحساسية


حساسية الطعام، هو رد فعل تحسسي تجاه طعام معين يتناوله الطفل ولا يستجيب له مما يحدث لهم مشكلة في الهضم، وطفحا جلديا وتورما.

وحساسية الطعام تؤثر على حوالي 8% من الأطفال عن سن 5 سنوات، ولا يوجد علاج لحساسية الطعام للطفل ولكنها تختفي عند الأطفال كلما تقدم بهم السن، حيث يظهر طفح جلدي أو حكة، مع ورم في الشفاه واللسان والحلق، وألم في البطن والإسهال والدوخة والدوار.

ونستعرض ضمن النقاط التالية، أبرز التفاصيل حول حساسية الطعام والأعراض وما يجب فعله عند الإصابة بالحساسية.

أعراض حساسية الطعام

وقالت الدكتورة غادة شوشة، استشارية الحساسية والمناعة للأطفال، إنه من ضمن الأعراض تناول أطعمة معينة تسبب طفحا جلديا وارتيكاريا وحساسية صدر والأنف، وألم في البطن وقيء وورم في العين وفي بعض الأحيان التعرض لصدمات تحسسية.

ما يجب فعله عند حساسية الطعام

وعند قرار منع طعام معين لابد من إجراء اختبار حساسية لتحديد الأكلات المحتملة التي تُسبب الحساسية، مع القيام بمنع الطعام المسبب للحساسية وتناول طعام جيد ولابد من استشار الطبيب.

وحذرت من تناول الأطعمة المليئة بألوان صناعية أو أطعمة مضافة أو مواد حافظة، ولابد من تناول الطفل الطعام الصحي المفيد وتجنب الطعام الذي يسبب مشاكل صحية.

الحساسية  للطفل

حساسية الطعام 

وتوضح أن المنع في حالات حساسية الطعام له أصول، فلا يجب منع طفل فوق السنتين من تناول أطعمة أساسية من اللبن أو القمح أو البروتين، مشيرة إلى أنه توجد طرق للتعامل مع حساسية الطعام، ويوجد إدخال بطيئ يشبه علاج الأمصال.

ونصحت بأنه لا يجب منع الطفل من الطعام العشوائي وإذا كان عمر الطفل أقل من عامين ويعاني من ارتجاع أو مغص أو إسهال، فمن المحتمل تجربة منع الألبان ومنتجاتها، لعدم تحمل الألبان في العام الأول ولكن المنع العشوائي ليس جيدا للطفل ولابد من استشارة الطبيب.

أعراض تستدعي زيارة الطبيب

ومن ضمن الأعراض التي تستدعي زيارة الطبيب ما يلي:

  • ضيق مجرى الهواء وعدم التنفس بشكل جيد
  • سرعة في ضربات القلب
  • انخفاض حاد في ضغط الدم
  • الدوخة