السبت 18 مايو 2024 الموافق 10 ذو القعدة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

في عيد الأضحى.. تعرفي على العمر المناسب لإدخال اللحوم الحمراء للأطفال

الأربعاء 28/يونيو/2023 - 07:45 م
اللحوم الحمراء للأطفال
اللحوم الحمراء للأطفال


في عيد الأضحى تبحث الكثير من الأمهات عن العمر المناسب لإدخال اللحوم للطفل الرضيع، خاصة وأن تغذية الطفل في الشهور الأولى أمر مهم ولكنه يسبب قلقا لدى بعض الأمهات خوفًا من حدوث مشاكل صحية للطفل عند تناولها في فترة مبكرة من حياته، ولذلك نوضح العمر المناسب لإدخال اللحوم للأطفال؟ والنوع الأفضل لهم؟ وكيف يمكن تقديمها؟  

العمر المناسب لإدخال اللحوم للأطفال

وقال الدكتور هاني عصام، أخصائي طب الأطفال وحديثي الولادة، إنه من الممكن إدخال اللحوم للأطفال من الشهر السادس سواء كان يعتمد على الرضاعة الطبيعية أو الصناعية، مشيرًا إلى أن اللحمة الحمراء من أفضل الأطعمة التي يمكن إدخالها للطفل الرضيع وذلك لأن البروتين الموجود بداخلها سهل الامتصاص.

نوع اللحوم المناسب للأطفال

وذكر هاني عصام، أنه من المسموح للطفل الرضيع تناول أي نوع لحمة سواء كانت بقرية أو عجالي أو حتى لحم خراف المهم أن تكون قطعة حمراء خالية من الدهون مع ضرورة تجنب وضع بهارات عليها.

اختبار الحساسية

وأشار أخصائي طب الأطفال، إلى أنه من المهم على الأم عند إدخال اللحمة لطفلها التأكد من أنه لا يعاني من حساسية عند تناولها، وذلك عن طريق اختبار التحسس حيث تعطي الأم قطعة صغيرة وتلاحظ ظهور أي أعراض غريبة عليه، وتختلف هذه الأعراض على حسب الجزء المصاب بالحساسية، ومنها:

أعراض مرتبطة بالجهاز الهضمي:

  • الترجيع باستمرار بعد تناول الطعام.
  • الألم البطن.
  • الترجيع.
  • الانتفاخ المبالغ فيه.
  • الإسهال.
  • خروج دم مع البراز.

أعراض مرتبطة بالجلد:

  • ظهور بقع حمراء على الجسم.
  • حبوب مليئة بالمياه.

أعراض مرتبطة بالجهاز التنفسي:

  • فرك الأنف.
  • غلق الأنف.
  • كحة.
  • الاختناق في بعض الحالات، وفي هذه الحالة يحتاج الطفل إلى دخول المستشفى لإجراء جلسات تنفس وأخذ حقن للتخلص من المشكلة.

هل يمكن إضافة اللحمة إلى أطعمة أخر؟

وتتساءل الأمهات عن إمكانية إضافة اللحمة الحمراء إلى أطعمة أخرى؟ وحول هذا التساؤل يُجيب الدكتور هاني عصام، موضحًا أنه من الممكن إضافة اللحمة إلى أطعمة أخرى حال كان الطفل يتناول هذه الأطعمة من فترة، ولكن مع ضرورة أن تكون اللحمة مهروسة جيدًا ومضروبة في الخلاط بحيث تكون لينة وسهلة البلع على الطفل.