الأربعاء 29 مايو 2024 الموافق 21 ذو القعدة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

ما هي صفات الطفل الحساس؟.. والطريقة الصحيحة للتعامل معه

السبت 08/يوليو/2023 - 11:30 ص
الطفل الحساس
الطفل الحساس


قالت الدكتورة سارة النحاس، أخصائية تربية الطفل، إن عدم التعاطف مع الطفل الحساس يخلق لديه ألما جسديا ونفسيا، وأكبر خطأ قد يرتكبه الأهل معه هو محاولة إسعاده بمفهومهم الخاص، وذلك لأن سعادته تكمن في شرح أحزانه وإحباطه والشعور بالتعاطف معه.

كيف أعرف أن طفلي حساس؟

وذكرت الدكتورة سارة النحاس، أن هناك عدة علامات تشير إلى أن الطفل حساس، وهي:

  • يتأثر بالنقد والتجريح.
  • مشاعره هي التي تحدد له رغباته.
  • دائما ما يكرر جملة "أنا لا أحد يحبني"، بمجرد تكرار الطفل هذه الجملة يجب على الأم أن تعرف أنه مرهف الإحساس ومن الضروري عليها الاستماع له وفهمه.
  • الطفل الحساس دقيق الملاحظة ومبدع ومبتكر وحنون ورقيق ويراعي مشاعر الناس.
  • الطفل الحساس ذكي ومستمع جيد، ويتعاطف مع والديه.
  • كثير الشكوى فبمجرد رجوعه من المدرسة يخبرك بأنه متعب أو بعد عمل الواجب يشكو من أن الوجبات كثيرة.

الطريقة الصحيحة للتعامل مع الطفل الحساس

تتساءل الكثير من الأمهات عند الطريقة الصحيحة للتعامل مع الطفل الحساس؟ وحول هذا التساؤل تُجيب الدكتورة سارة النحاس، مشيرة إلى عدة نصائح للتعامل مع الطفل الحساس، ومنها:

  • التعاطف والشكوى معه: عندما يشتكي الطفل الحساس من كثرة المهام يجب أن يكون حوار الأم معه بطريقة تنقله للحالة الإيجابية أي يجب على الأم التعاطف معه والشكوى من كثرة المهام لديها حتى يشعر أنها تشعر به، ومشاعره مفهومة بالنسبة لها، وبعد ذلك يمكنها تشجعيه على القيام بمهامه.
  • الموافقة على كلامه: عندما يخبر الطفل الحساس أمه بأنه حزين لأن أصدقائه لا يحبونه يجب على الأم موافقة كلامه حتى يشعر بالتعاطف منها مما يجعله يتذكر المواقف الإيجابية، على سبيل المثال يخبرك أن إحدى صديقاته كانت لطيفة معه وأحبت الرسمة التي أعدها.
  • أخذ التعاطف اللازم: من الضروري على الأم عندما يخبرها طفلها الحساس أن يومه كان سيئا وبعدها يذكر موقفا إيجابيا أن تخبره أن يومه كان جيدا بسبب هذا الموقف لأن ذلك سوف يجعله يعند معك لأنه لم يحصل على التعاطف اللازم للانتقال من الحالة السلبية إلى الحالة الإيجابية.
  • افهمي مشاعره: يجب على الأم عندما يشتكي طفلها الحساس أن تفهم مشاعره حتى تحصل على التعاون منه لأن هذا يجعل الأم تملكه، ولا يجب عليها أن تحاول إسعاده عندما يكون محبطا وحزينا فقط تستمع له وتتعاطف معه.