الخميس 23 مايو 2024 الموافق 15 ذو القعدة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

أسباب إجهاد العضلات.. و3 خطوات للعلاج

الثلاثاء 01/أغسطس/2023 - 11:00 م
إجهاد العضلات
إجهاد العضلات


إجهاد العضلات، أو العضلات المشدودة، من الإصابات الشائعة التي يمكن أن تحدث في أثناء ممارسة الرياضة أو الأنشطة البدنية الأخرى. عندما تقوم بإجهاد عضلة، فإنك تمدها لدرجة تمزقها، ويمكن أن تكون مؤلمة للغاية. إذا كنت تمارس رياضة تتضمن الجري والركل بسرعة، فقد تكون أكثر عرضة للإصابة بشد عضلي وفق موقع health. 

في الواقع، الرياضات التي تكون فيها سلالات العضلات أكثر شيوعًا هي سباقات المضمار والميدان والرجبي وكرة القدم الأمريكية والأسترالية وكرة القدم. بالإضافة إلى ذلك، ليس من غير المألوف أن يعيد الأشخاص إصابة العضلات المجهدة، لذلك من المهم توخي الحذر المناسب للراحة وعلاج الإصابة قبل العودة إلى الرياضة أو النشاط البدني الذي تختاره.

أسباب إجهاد العضلات

يمكن أن تحدث إجهاد العضلات عندما لا تستعد بشكل صحيح للنشاط البدني عن طريق الإحماء والتمدد، أو عندما تتعرض لحادث، أو عندما تجهد نفسك. من المهم أن تبني في الوقت المناسب لإحماء وتمديد عضلاتك بشكل كامل قبل البدء في أي نوع من النشاط البدني.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تزيد بعض العوامل من احتمالية إجهاد عضلاتك مرة أخرى:

  • عدم معالجة الإصابة الأولى بالقدر الكافي.
  • عدم إعادة تأهيل العضلات.
  • العودة إلى النشاط البدني بسرعة كبيرة.

علاجات إجهاد العضلات

بعد إجهاد العضلة، من المهم اتخاذ خطوات سريعة لعلاج الألم والتورم:

  • لف الثلج بقطعة قماش وضعه على الجزء المصاب من الجسم لمدة 15 دقيقة كل ساعة في اليوم الأول، ثم كل ثلاث إلى أربع ساعات في الأيام التالية. ارفع طرفك المجهد فوق مستوى قلبك إن أمكن. بعد ثلاثة أيام، يمكنك التبديل بين الحرارة والجليد.
  • قد تجد أن الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية المصممة لتقليل الالتهاب، مثل Tylenol (acetaminophen)، يمكن أن تحسن الألم والتورم.
  • بعد أن يبدأ الألم في التراجع، ابدأ بممارسة تمارين الإطالة والنشاط البدني الخفيف.

متى ترى الطبيب؟

من المهم أن تنتبه جيدًا لما تشعر به بعد إجهاد العضلات. راجع الطبيب الخاص بك إذا واجهت أيًا من هذه الأعراض:

  • الكثير من التورم بالقرب من العضلة المجهدة، خاصة إذا بدأ التورم في التفاقم.
  • صعوبة في تحريك الذراعين أو الساقين أو المفاصل.
  • ألم لم يختف منذ عدة أسابيع.
  • إذا كان ألمك شديدًا، فقد يكون مقدم الرعاية الصحية قادرًا على وصف أدوية أخرى لك لتقليل الالتهاب والألم. قد يوصون أيضًا بالعلاج الطبيعي للمساعدة في إعادة بناء مرونتك وقوتك.