الخميس 23 مايو 2024 الموافق 15 ذو القعدة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

9 فوائد لترك التدخين.. بينها انخفاض مخاطر الإصابة بالسرطان والسكر والسكتة الدماغية

الأربعاء 16/أغسطس/2023 - 12:00 م
الإقلاع عن التدخين
الإقلاع عن التدخين


الإقلاع عن التدخين يعد واحدا من أهم القرارات التي يمكن أن يتخذها المدخن، والتي تعود عليه بالكثير من المنافع والفوائد، ليس على المستوى الاقتصادي فحسب، وإنما على مستوى الصحة.

فـ الإقلاع عن التدخين وإن رآه المدخنون أمرا صعبا أو بعيد المنال، إلا أنه في حقيقة الأمر أمر سهل وبسيط، لا يحتاج إلا إلى قرار حازم، وعزيمة صلبة، بدليل أن هناك الكثير من المدخنين استطاعوا بالفعل الإقلاع عن التدخين والتوقف عن هذه العادة السيئة التي تدمر الصحة وتشكل خطرا على الحياة، حين تؤدي إلى الوفاة، ولعل خير دليل على ذلك العبارات التي يتم كتابتها على علب وعبوات السجائر، والتي تشير إلى أنه يدمر الصحة ويؤدي إلى الوفاة.

ويتساءل كثير من المدخنين عما إذا كان الإقلاع عن التدخين سيعود عليهم بمنافع صحية، وما إذا كانت احتمالات الإصابة بأي من الأمراض التي يتسبب فيها التدخين ستقل، وهو ما نجيب عليه في ما يلي من سطور، من واقع آراء بعض الأطباء والمتخصصين.

9 فوائد لـ الإقلاع عن التدخين

قال الدكتور عماد صبحي، عضو الكلية الأمريكية للطب المهني وأمراض البيئة، إن الإقلاع عن التدخين هو أحد أفضل الأشياء التي يمكن أن يفعلها المدخن لتحسين صحته.

وأضاف عضو الكلية الأمريكية للطب المهني وأمراض البيئة أن فوائد الإقلاع عن التدخين تبدأ في الظهور في غضون ساعات قليلة من آخر سيجارة، وتستمر في التحسين على مدار السنوات اللاحقة، على النحو التالي:

بعد 20 دقيقة، ينخفض معدل ضربات القلب وضغط الدم.

بعد 12 ساعة، تنخفض مستويات النيكوتين في الدم.

بعد 24 ساعة، تتحسن وظيفة الرئة.

بعد أسبوعين إلى 3 أشهر، يقل السعال وضياع التنفس.

بعد 1 إلى 9 أشهر، تتحسن قدرة الرئة على التخلص من المخاط.

بعد عام إلى عامين، ينخفض خطر الإصابة بنوبة قلبية بنسبة 50%.

بعد 5 سنوات، ينخفض خطر الإصابة بسرطان الرئة بنسبة 50%.

بعد 10 سنوات، ينخفض خطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2 بنسبة 30%.

بعد 15 سنة، ينخفض خطر الإصابة بالسكتة الدماغية بنسبة 30%.