الأحد 25 فبراير 2024 الموافق 15 شعبان 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

أسباب التهاب الأعور.. احذر انثقاب القولون

الخميس 11/يناير/2024 - 08:00 م
أسباب التهاب الأعور
أسباب التهاب الأعور


أسباب التهاب الأعور..  يُعد التهاب الأعور المعروف أيضًا بالتهاب الأمعاء والقولون أو كذلك التهاب الزائدة الدودية، أحد الحالات الطبية الطارئة التي تهدد حياة المرضى، وتسفر عن  الإصابة بالعديد من الأعراض والمضاعفات، ويمكن علاجها بالأدوية أو التدخل الجراحي العاجل حسب حالة المريض وظهور المضاعفات لديه، فهيا نتعرف خلال السطور التالية على أسباب التهاب الأعور.

أسباب التهاب الأعور

وعن أسباب التهاب الأعور، يذكر الدكتور محمد زين، استشاري الجراحة العامة وجراحة المناظير والطوارئ، أن التهاب الأعور أوالتهاب الزائدة الدودية يعد التهاب خطير للغاية في الأمعاء، لافتًا إلى أنه عادة ما يُصيب هذا المرض الأشخاص الذين لديهم نقص خلايا العدلات، كما وُصف هذا المرض في البداية لدى الأطفال الذين يعانون من الإصابة بسرطانات الدم المختلفة، وكذلك لدى البالغين المُصابين بأورامٍ خبيثة ومنها: ابيضاض الدم وسرطان الغدد الليمفاوية، ومرض فقر الدم اللاتنسجي، ومتلازمة خلل تنسج نخاع العظام، بالإضافة إلى الأشخاص المصابين بضعف الجهاز المناعي، كمرضى الإيدز، والذين يخضعون للعلاج الذي يستهدف الأورام الصلبة، أو زراعة الأعضاء.

ويشير إلى أن أسباب الإصابة بالتهاب الأعور غير معروفة حتى ذلك اليوم بشكل واضح، ولكن هناك مُعتقدات بوجود عوامل متعددة ربما لها  دورًا في الإصابة بالتهاب الأعور، إذ تتسبب هذه العوامل في حدوث وذمة معوية ينتج عنها احتقان الدم بالأوعية الدموية التي تُقوم بتغذية هذه المنطقة، وبالتالي ينتج عن ذلك حدوث اضطراب بالغشاء المخاطي المُبطن للقولون الأعور، ومن ثم يُصبح أكثر عُرضة لغزو البكتيريا والكائنات الدقيقة الأُخرى، موضحًا أن هذه العوامل تتضمن ما يلي:

شخص يعاني من التهاب الأعور
  • وجود نقص في نسبة خلايا العدلات.
  • أو نتيجة إصابة الغشاء المخاطي المبطن لجدار القولون الأعور.
  • بجانب ضعف الجهاز المناعي للمريض.
  • أو بسبب الأدوية السامة، ومنها: أدوية العلاج الكيميائي مثل: عقار سيتارابين، التي تُصيب الغشاء المُخاطي مما يسفر عن التهابه، أو قد يتسبب في انتفاخ القولون الأعور وتمدده، وبالتالي يحدث نقص في التروية الدموية التي تصل إليه، ومن ثم تموت خلايا القولون الأعور.
  • وكذلك في بعض الحالات يمكن للبكتيريا أو الفطريات أن تغزو جدار القولون المُصاب، مُسببة انثقاب القولون وانتشار الالتهاب إلى الأجزاء المُحيطة به، ومن هنا تحدث الإصابة بالتهاب الصفاق، وأيضًا التعرض لتسمم الدم البكتيري، أو كذلك الإصابة بانتشار الفطريات في الدم.