الأحد 03 مارس 2024 الموافق 22 شعبان 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

علاج تعري الأسنان.. ترقيع اللثة أحد الأساليب الجراحية

الإثنين 22/يناير/2024 - 12:30 م
علاج تعري الأسنان
علاج تعري الأسنان


رغم أنه لا يمكن أن تنمو اللثة من جديد، فإنه في الحالات الخفيفة من تعري الأسنان، يمكن استخدام علاجات غير جراحية لمنع تفاقم المشكلة، ووقف نزول وانحسار اللثة، ولكن في بعض الحالات، قد تكون الجراحة ضرورية.

علاج تعري الأسنان

وعن علاج تعري الأسنان، يقول الدكتور مجدي عبد الحكيم استشاري الأسنان إنه توجد عدة خيارات علاجية لنزول اللثة، يختار الطبيب الأنسب منها حسب كل حالة، وتتضمن تلك الخيارت العلاجية ما يلي:

تنظيف اللثة العميق

حيث يقترح الطبيب إجراء تنظيف اللثة العميق لعلاج نزول اللثة، ويتضمن الإجراء التخدير الموضعي أولًا، ثم كشط الجير المتراكم فوق وتحت خط اللثة ثم تنعيم جذور السن حتى يلتصق باللثة جيدا.

ويُساعد تنظيف اللثة العميق على علاج نزول اللثة، لكن يجب عمل زيارات دورية لعيادة الطبيب للتأكد من فاعليتها، وعدم زيادة المشكلة سوءا.

علاجات غير جراحية لتعري الأسنان

ويمكن أن تُساعد بعض الطرق في علاج نزول اللثة الطفيف دون الحاجة للجوء إلى الجراحة، ومنها استخدام المضادات الحيوية الموضعية وذلك في حال كان سبب نزول اللثة هو التهابات اللثة البكتيرية، وعادةً يتم حقن المضادات الحيوية مباشرةً تحت اللثة أثناء إجراء تنظيف اللثة العميق، أو استعمال معجون أسنان للحساسية يُساعد على علاج حساسية الأسنان الناجمة عن نزول اللثة وتعرّي جذور السن، لكن يجب استخدامه بانتظام للحصول على نتائج.

ويمكن ربط الأسنان بالرتينج وهو إجراء يعمل على تغطية السن المكشوفة بمادة رتينج شبيهة بشكل ولون الأسنان.

وكذلك تقويم الأسنان؛ فإذا كان سبب نزول اللثة هو كسر أو التواء أو بروز السن، فيمكن أن يُساعد تقويم الأسنان على علاج المشكلة.

يمكن أن تُساعد بعض الطرق في علاج نزول اللثة الطفيف 

علاجات جراحية لتعري الأسنان

ويقول استشاري الأسنان إن الجراحة تعد الحل الدائم والأفضل لعلاج نزول اللثة، وبخاصة في الحالات الشديدة حيث يكون السن مكشوفة بالكامل، وتُساعد الجراحة على علاج المشكلة، وتحسين شكل الأسنان في نفس الوقت، ومن الجراحات التي قد تُجرى لعلاج نزول اللثة ما يلي: 

جراحة تنظيف اللثة العميق

وتكون في حال وجود جيوب بكتيرية داخل اللثة وجذر السن، حيث يتم فتح اللثة، وتنظيف الجيوب، وإعادة اللثة من جديد.

جراحة ترقيع اللثة 

وتُستخدم غالبا لتحسين شكل اللثة، إذ يتم ترميم خط اللثة ليُصبح متناسقًا وبشكل أجمل من خلال المشرط أو الليزر.

جراحة زراعة اللثة 

وهي جراحة تتضمن أخذ جزء من اللثة في سقف الفم أو الأسنان المجاورة، وزراعتها مكان نزول اللثة لتغطية السن، ويستغرق التعافي من هذه العملية نحو 1-2 أسبوع تقريبا، خلالها يجب الاهتمام بصحة الفم، والابتعاد عن الأطعمة القاسية أو الصلبة.