الثلاثاء 25 يونيو 2024 الموافق 19 ذو الحجة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

ما هي أهمية فيتامين د للحامل؟.. وهذه الكمية المطلوبة

الإثنين 20/مايو/2024 - 11:30 ص
فيتامين د للحامل..
فيتامين د للحامل.. أرشيفية


فيتامين د للحامل، تزداد الاحتياجات الغذائية للمرأة أثناء الحمل، وعادة النظام الغذائي وحده لا يمكن أن يساعد في تلبية هذه المتطلبات، ولذلك يتم إعطاء النساء المكملات الغذائية منذ بداية الحمل. 

تعتبر مكملات الحديد والكالسيوم من المكملات الغذائية الأكثر شيوعًا التي تتناولها الأمهات، وبالمثل فإن فيتامين د ضروري أيضًا أثناء الحمل لكل من الأم والطفل الذي ينمو.

أهمية فيتامين د للحامل

يساعد فيتامين د على امتصاص الكالسيوم في الجسم، وبالتالي فهو يلعب دورًا حاسمًا في نمو عظام وعضلات الطفل، لأنه يساعد الأم الحامل في الحفاظ على صحة العظام والعضلات والأسنان. 

وفقًا لمنظمة الصحة العالمية، فإن نقص فيتامين د شائع جدًا بين النساء الحوامل وهو أمر شائع جدًا، يرتبط بارتفاع خطر الإصابة بتسمم الحمل، ومرض سكري الحمل، والولادة المبكرة، وغيرها من الحالات الخاصة بالأنسجة. 

كما تسلط بعض الدراسات الضوء على أن مكملات فيتامين د أثناء الحمل قد تقلل من خطر الإصابة بالربو لدى الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 3-6 سنوات. يمكن أن يدعم أيضًا جهاز المناعة لدى الأم.

فيتامين د للحوامل

ما هي كمية فيتامين د المطلوبة؟

لا توصي منظمة الصحة العالمية بتناول مكملات فيتامين د عن طريق الفم لجميع النساء الحوامل.

وفقًا للمعاهد الوطنية الأمريكية للصحة، يجب أن تحصل جميع النساء الحوامل على 600 وحدة دولية يوميًا من فيتامين د3.

ومع ذلك، سواء كنت حاملًا أم لا، لا ينبغي للمرء تناول المكملات الغذائية دون استشارة أخصائي الرعاية الصحية. أثناء الحمل، قد يقوم طبيبك بفحص مستويات فيتامين د أولًا ثم يضيف المكملات الغذائية وفقًا لذلك.

اعراض نقص فيتامين د ( vit D )

  • التعب الشديد والإرهاق.
  • آلام العظام وخاصة اسفل الظهر والقدمين وآلام المفاصل.
  • ضعف المناعة وتكرار الإصابة بالإنفلونزا.
  • الاكتئاب وزيادة التوتر واضطرابات النوم.
  • تأخر إلتئام الجروح.
  •  آلام العضلات المتكرر.
  • هشاشة العظام.
  • عدم انتظام مستوي السكر في الدم.
  • تساقط الشعر.
  • تكرار الإصابة بالالتهابات الجلدية والحبوب.