الإثنين 17 يونيو 2024 الموافق 11 ذو الحجة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

بعد التحذير من الجثث المتحللة في شوارع السودان.. ما هو الطاعون؟

الخميس 06/يونيو/2024 - 04:15 م
ما هو الطاعون؟
ما هو الطاعون؟


ما هو الطاعون؟.. حذر أستاذ المناعة بجامعة الجزيرة السودانية، عطا الله محمد عطا الله، من أن عودة السكان إلى مدينة الخرطوم المليئة بالجثث الآدمية المتحللة مرهون بإعادة الخدمات الأساسية من كهرباء ومياه وشوارع، حتى تتمكن فرق الإنقاذ من العمل بصورة جيدة، كاشفا أن الطاعون يعد من أهم الأمراض المتوقع انتشارها؛ لأن الجثث تعتبر مصدرا للبكتيريا، مضيفا أنه يمكن أن تنتشر أمراض الكوليرا والتايفويد وفيروس الكبد الوبائي والنزلات المعوية، منبها بضرورة بناء محارق للتخلص من النفايات الضارة وبناء مدافن مناسبة لدفن الضحايا أو نقلهم من بين المنازل.

ما هو الطاعون؟

ولمن يرغب في معرفة إجابة سؤال ما هو الطاعون؟، فحسبما ورد بموقع منظمة الصحة العالمية، فالطاعون مرض تسببه بكتيريا حيوانية المنشأ تدعى اليرسنية الطاعونية وتظهر غالبًا على الأشخاص المصابين بعدوى اليرسنية الطاعونية أعراض المرض بعد فترة حضانة تتراوح بين يوم واحد و7 أيام، وله شكلان رئيسيان هما الطاعون الدبلي والطاعون الرئوي، والطاعون الدبلي هو الشكل الأكثر شيوعًا من العدوى، ومن أعراضه التورم المؤلم للعقد اللمفية.

طرق انتشار الطاعون 

وعن طرق انتشار الطاعون، فإنه يُنقل بين الحيوانات وإلى الإنسان من خلال لدغة البراغيث المصابة بعدوى المرض، وبالملامسة المباشرة للأنسجة الملوثة بعدواه، وعن طريق استنشاق الرذاذ المنبعث من الجهاز التنفسي الحامل لعدواه.

وضع بيئي مأساوي لسكان غزة 

ما خطورة الطاعون؟

وبخصوص إجابة سؤال ما خطورة الطاعون؟، يمكن أن يكون الطاعون مرضًا وخيمًا لدى الإنسان؛ إذ يكون مميتا على الدوام في شكله الرئوي عند تركه من دون علاج إلا أن العلاج بالمضادات الحيوية فعال ضد بكتيريا الطاعون؛ لذا يمكن إنقاذ الأرواح منه بفضل التشخيص والعلاج المبكرين.

أعراض الطاعون

وحول أعراض الطاعون تظهر عادة على الأشخاص المصابين بعدوى الطاعون أعراض الإصابة بحمى حادة مصحوبة بأعراض أخرى غير محددة، تصيب أجهزة الجسم عقب فترة حضانة تتراوح بين يوم واحد وسبعة أيام، مثل: الإصابة بالحمى فجأة وبنوبات قشعريرة وآلام في الرأس والجسم وبالضعف والتقيؤ والغثيان.

تشخيص الطاعون

وعن كيفية تشخيص الطاعون، فإن تأكيد الإصابة بالطاعون يتطلب إجراء فحص معملى، ومن أفضل الممارسات المتبعة في هذا تحديد اليرسنية الطاعونية في عينة صديد مأخوذة من العقد الليمفية أو الدم أو البلغم. 

علاج الطاعون

وبشأن علاج الطاعون، فمن الممكن أن يسبب الطاعون غير المعالج الوفاة المباشرة بسرعة، ما يجعل التبكير في تشخيصه وعلاجه أمرين أساسيين للبقاء على قيد الحياة والحد من المضاعفات، كما ان المضادات الحيوية ناجعة في حال تشخيص المرضى في الوقت المناسب.