الخميس 25 يوليو 2024 الموافق 19 محرم 1446
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

هل هناك فوائد لتطهير الكلى؟.. تعرف على الأدلة العلمية

السبت 06/يوليو/2024 - 07:30 ص
هل هناك فوائد لتطهير
هل هناك فوائد لتطهير الكلى؟


هل هناك فوائد لتطهير الكلى؟.. سؤال هام يشغل بال العديد من الأشخاص، لا سيما الذين يعانون من وجود مشكلات بالكلى؛ ما يدعونا لنتعرف معكم خلال السطور التالية على هل هناك فوائد لتطهير الكلى؟.

هل هناك فوائد لتطهير الكلى؟

ولمن يرغب في معرفة إجابة سؤال هل هناك فوائد لتطهير الكلى؟، فحسبما ورد بموقع "هيلث نيوز" فإنه بالرغم من أن بعض الدراسات بحثت الفوائد المحتملة لإزالة السموم من الجسم، ولكن هذه الدراسات لها بعض القيود، ومنها: أحجام العينات الصغيرة، أي أنها تفتقر إلى مجموعات التحكم، أو التحيزات، ما يجعل من الصعب أن تتوصل لاستنتاجات قاطعة في هذا الشأن.

وتتضمن الفوائد المزعومة لتطهير الكلى ما يأتي:

  • تحسين وظائف الكلى.
  • مع زيادة في الطاقة.
  • وتحقيق استجابة مناعية أفضل.
  • فضلًا عن تحسين إزالة السموم والمعادن الثقيلة.
  • وكذلك تحسين عملية الهضم.
  • والتخفيف من آلام المفاصل.
  • والحصول على نوم أفضل.
  • بالإضافة إلى فقدان الوزن.
  • وجعل الجسد أقوى.
  • وأخيرًا، الحصول على مظهر صحي.

الأدلة العلمية عن تطهير الكلي

وبشأن الأدلة العلمية عن تطهير الكلي، فالأدلة العلمية التي تدعم مزاعم فوائد تطهير الكلى محدودة، فحسبما ورد بمقال مراجعة عام 2022 نُشر بـ" Frontiers in Nutrition "، عادة ما تفشل هذه الأنظمة الغذائية في توفير أي آلية يمكن من خلالها إزالة السموم أو تحديد نوع السموم التي تتخلص منها.

ومن ناحية أحرى، توجد عدة أدلة علمية تشير إلى أن اتباع نظام غذائي للتخلص من السموم يمكن أن يساعد في إنقاص الوزن، إذ كشفت دراسة تم نشرها عام 2015 في "Nutrition Research" أن نظام التخلص من السموم بالليمون، وهو عبارة عن نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية لمدة أسبوع يكون فقط من شراب القيقب وعصير الليمون، نتج عنه فقدان الوزن وانخفاض الدهون بالجسم لدى العديد من  من النساء المصابات بزيادة الوزن.

سيدة تعاني من المغص الكلوي

كما لاحظت الدراسة كذلك تحسن العلامات الالتهابية التي ترتبط بأمراض القلب والأوعية الدموية عند ء التخلص من السموم.

ويشار إلى أنه بالرعم من أن نتائج هذه الدراسة واعدة، فإنها تعتمد على تقييد السعرات الحرارية وليس تحسن في إزالة السموم من الجسم عن طريق تناول شراب القيقب وعصير الليمون فقط. 

فيما تشير مراجعة نقدية أجريت عام 2015 لأنظمة إزالة السموم وتم نشرها بمجلة التغذية البشرية وعلم التغذية إلى أن هناك أدلة أولية على أن الكزبرة والنوري لهما خصائص إزالة السموم، ويعتمد ذلك على دراسات تم إجراؤها على الحيوانات، وقد لا تكون التأثيرات مماثلة على البشر. 

جدير بالذكر أن هناك حاجة لإجراء تجارب سريرية لإثبات أو دحض قدرات إزالة السموم المحتملة لأطعمة أو مجموعات غذائية محددة.