الأربعاء 17 أبريل 2024 الموافق 08 شوال 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

بعد جراحة الرباط الصليبي.. ماذا يجب على المريض فعله؟

الخميس 29/فبراير/2024 - 12:30 ص
جراحة الرباط الصليبي
جراحة الرباط الصليبي


يحدث تمز الرباط الصليبي الأمامي، نتيجة التعرض لإصابة رياضية، وفي الغالب الإصابة تكون ناتجة من انحراف الساق عن العظام.

ونستعرض فيما يلي ما يجب فعله من النصائح والإجراءت التي يجب اتباعها، بعد جراحة الرباط الصليبي، لتلاشي المضاعفات.

جراحة الرباط الصليبي

يقول الدكتور محمد أبو العطا، استشاري جراحات المناظير والركبة والكتف وإصابات الملاعب، إنه بعد خروح المصاب بالرباط الصليبي من العملية في غالبية الأحيان يتم تركيب في الركبة درنقة أو شفاط ويعمل على امتصاص الدم التي يتجمع داخل الركبة نتيجة لحفر الأنفاق في عملية الرباط الصليبي، حيث تظل من يوم ليومين مع إزالتها على يد جراح متخصص، وفي الغالب تظل بعض قطرات الدم داخل الركبة وغالبا ما تتحسن بالعلاج الطبيعي.

جراحة الرباط الصليبي

نصائح بعد جراحة الرباط الصليبي

ونصح بضرورة التغيير يوما بعد يوم حسب قول الطبيب، مع شاش واتخاذ إجراءات التعقيم الشديدة.

ويُفضل تغيير هذا بقفاز معقم للغيار ولا يوضع شاش عادي، فلابد من الشاش المعقم ومتابعة الغرز ومراقبتها، لكي لا تحدث إفرازات.

ويشير إلى أنه توجد أدوية الجراح يكتبها مع العلاج الطبيعي ومضاد حيوي، ولكنه لا ينصح بتناوله فترات طويلة إلا بعد الرجوع للجراح في حالة وجود مشكلة في الجرح، ويكون في الغالب مدته 3 أيام.

وفي حالة الشكوى من ألم في الجرح، يتم الفحص من جانب الجراح خلال عدة أيام من الجرح كما يفضل إجراء تحاليل للاطمئنان عن أن الالتهاب المتواجد يقل ويختفي، وفق ما كشفه استشاري جراحات المناظير.