الإثنين 15 أبريل 2024 الموافق 06 شوال 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

سبب الدوخة بعد تناول الطعام| طبيب: انخفاض ضغط الدم الأبرز

الأربعاء 03/أبريل/2024 - 09:00 م
أسباب الدوخة بعد
أسباب الدوخة بعد تناول الطعام


في كثير من الأحيان بعد تناول الطعام نشعر بالدوخة والثقل، ولا نعرف سبب حدوث ذلك مما يدفعنا إلى التساؤل عن السبب، وفي السطور التالية يستعرض صحة 24، سبب الدوخة بعد تناول الطعام وكيفية التعامل مع هذه المشكلة.

سبب الدوخة بعد تناول الطعام

وعن سبب الدوخة بعد تناول الطعام.. قال الدكتور أحمد بشير، استشاري الصدر والحساسية، إن انخفاض ضغط الدم يعتبر من أبرز الحالات التي تسبب الدوخة بعد الأكل للكثيرين.

وذكر الدكتور أحمد بشير، أن أعراض انخفاض ضغط الدم بعد تناول الطعام لا تتوقف على الشعور بالدوخة بل قد يصاحبه مجموعة من الأعراض منها، الدوار، الضعف، الهزال، والذي قد يقف عند هذا الحد، او يتطور ليصل إلى الإغماء.

سبب الدوخة بعد تناول الطعام

سبب انخفاض الضغط بعد تناول الطعام

وكشف استشاري الصدر والحساسية، عن السبب وراء انخفاض مستوى ضغط الدم بعد تناول الطعام، موضحًا أنه يعود إلى أن القلب لدى بعض الأشخاص يقوم بتزويد المعدة والأمعاء الدقيقة بالدم بكميات كافية تكفي لهضم الطعام، لكن هؤلاء الأشخاص لا يتقبل جسمهم هذه العملية الهامة، خاصة مع تكرار انقباض الأوعية الدموية وانبساطها، فينخفض ضغط الدم لديهم، ولا يصل الدم بشكل جيد إلى الدماغ، فيحدث الشعور بالدوخة.

نصائح لتجنب الدوخة بعد تناول الطعام

بعد معرفة سبب الدوخة بعد تناول الطعام.. أشار الدكتور أحمد بشير، إلى بعض النصائح للأشخاص الذين يشعرون بالدوخة بعد تناول الطعام نتيجة انخفاض ضغط الدم، وفيما يلي نستعرض هذه النصائح:

  • محاولة شرب كوب أو كوبين من الماء قبل الطعام، بالإضافة إلى عدم الإفراط في تناول الكربوهيدرات، لأنها يتم هضمها بشكل سريع فتسبب الدوخهً.
  • مضغ الاكل جيدا وتناول الطعام على فترات وبالكمية التي يحتاجها الجسم.

خطورة الدوخة بعد تناول الطعام

ويتساءل الكثير من الناس عن خطورة الدوخة بعد تناول الطعام، وحول هذا التساؤل يُجيب الدكتور أحمد بشير، موضحًا أن هذه الحالة تشكل خطرا على الصحة لو تم تجاهلها، وعدم علاجها، فأن تكرار انخفاض ضغط الدم قد يؤدى الى صداع مستمر.

وينصح استشاري الصدر والحساسية، بضرورة اتباع النصائح السابقة لتجنب حدوث مشكلة الدوخة بعد تناول الطعام، وتجنب المضاعفات التي قد تنتج عنها وتؤثر على حياة الشخص بشكل عام.