الأحد 14 يوليو 2024 الموافق 08 محرم 1446
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

أسباب نزول الدم في البراز عند الأطفال.. وهذه الإجراءات ضرورية

الإثنين 01/يوليو/2024 - 08:00 ص
الم المعدة والامساك
الم المعدة والامساك عند الطفل


نستعرض لكم ضمن النقاط التالية أسباب نزول الدم في البراز عند الأطفال، فعند وجود دم مع البراز تقلق الأم كثيرا ولا تعرف ما هو السبب الذي يجعل براز الطفل به دم.

أسباب نزول الدم في البراز عند الأطفال

ويقول الدكتور أحمد سلام محمد، أخصائي طب الأطفال وحديثي الولادة، إنه يجب التأكد أولا من بعض الأدوية والأطعمة منها:-

  • الشوكولاتة
  • الجيلاتين
  • العرق سوس الأحمر
  • مكملات الحديد
  • بعض المضادات الحيوية

ومن ضمن أسباب نزول الدم مع البراز، تتمثل في المشاكل الموضعية منها الشق الشرجي أو الإصابة بالتهاب حاد بفتحه الشرج، فضلا عن التهاب مع عدوي بالقولون، منها عدوي بكتيرية أو فيروسية أو طفيلية.

كما انه من ضمن أسباب نزول دم مع البراز، يقول أخصائي طب الأطفال هو الإصابة بألم حاد في البطن مع فقدان في الشهية، ووجود ديدان ظاهرية مع هرش بفتحة الشرج.

ومن ضمن الأسباب، هو الإصابة بانسداد في الأمعاء، مع ألم حاد وارتفاع درجة الحرارة وتعب شديد وارهاق وانتفاخ حاد بالبطن، أو الإصابة بالبواسير نتيجة لعسر الهضم والضغط الشديد أثناء حركة الأمعاء والإمساك المزمن.

دم مع البراز.. هذا التشخيص مهم لتحسن صحة الطفل

ووجه طبيب الأطفال بضرورة إجراء الفحوصات الطبية المتمثلة في صورة دم كاملة فضلا عن إجراء أشعة موجات علي البطن؛ وعمل تحليل براز، مؤكدا على أنه في غالبية الأحيان قد يحتاج الشخص للمنظار بالقولون مع عمل أشعة مقطعية أو رنين علي البطن. 

وجود دم مع البراز.. العلاجات المناسبة حسب طبيعة الحالة

وفي الحالات البسيطة يكون العلاج بسيط ولا يستدعي قلق الأم، حيث يشير طبيب الأطفال إلى أنه يجب استعمال الحمامات ذات المقاعد الدافئة وهذا بغرض تخفيف الألم، معلنا أنه يجب اتباع نظام غذائي جيدا وغي بالألياف من الموز والكمثرى والشوفانن فضلا عن ضرورة شرب المياه جيدا.

ونصح طبيب الاطفال بضرورة عدم إهمال النظافة الشخصية، بجانب ممارسة التمارين الرياضية بشكل مستمر وهذا بغرض المساعدة على حركة الأمعاء.

أما بالنسبة للعلاج الدوائي، فيكون مع الحالات الشديدة، حيث يقول طبيب الأطفال إنه يجب إعطاء للطفل الأدوية الملينة لتخفيف الإمساك والعمل على تسهيل مرور البراز، مشيرا إلى ضرورة وضع مراهم موضعية لتخفيف الآلام الموضعية وتخفيف التشققات الناتجة عن الإمساك الشديد الذي يعرض الطفل لخروج دم مع البراز.

وفي حالات الالتهاب البكتيريا، نصح طبيب الأطفال بضرور تقديم للطفل المضادات الحيوية، وتقديم له مضادات الالتهابات.

أما في حالة العلاج الجراحي فيضيف: "تحدث الجراحة في الحالات الخطرة المستمرة، كظهور التقرحات الحادة بالمعدة والقولون، وانسداد الأمعاء".