السبت 18 مايو 2024 الموافق 10 ذو القعدة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

ما هي أعراض نقص المناعة عند الأطفال؟.. الإصابة بعدوى متكررة أبرزها

الأربعاء 19/يوليو/2023 - 02:30 ص
ما هي أعراض نقص المناعة
ما هي أعراض نقص المناعة عند الأطفال؟


ما هي أعراض نقص المناعة عند الأطفال؟، سؤال هام يشغل بال العديد من الأمهات اللاتي يتعرض أطفالهن للإصابة بنزلات برد متكررة ويرغبن في معرفة ما هي أعراض نقص المناعة عند الأطفال؟، وفي هذا الإطار ينبه الدكتور سامح عبد العزيز، استشاري طب الأطفال وحديثي الولادة ومدرس طب الأطفال بكلية الطب ـ جامعة الأزهر، إلى أنه في حال كان الطفل يمرض بشكل متكرر ويعاني من نزلات البرد وعدوى الجهاز التنفسي والنزلات المعوية، فهذا يشير إلى ضعف مناعته. 

ما هي أعراض نقص المناعة عند الأطفال؟

وللإجابة على سؤال ما هي أعراض نقص المناعة عند الأطفال؟، يذكر استشاري طب الأطفال وحديثي الولادة ومدرس طب الأطفال بكلية الطب ـ جامعة الأزهر، أن هناك العديد من الأعراض التي تنذر بضعف مناعة الطفل، ومن أبرزها ما يلي:

تكرار نزلات البرد

في حال كان الطفل يعاني من الإصابة بنزلات البرد المتكررة وكان الأمر يستمر لفترة طويلة، فقد يرجع ذلك إلى ضعف الأجسام المضادة في مقاومة المرض.

فعادة ما يصاب الأطفال بنزلات البرد من 3 ـ 4 مرات خلال العام، ولكن في حال كان المعدل أكبر من ذلك، فهذا قد يدعو للقلق.

الإصابة بعدوى متكررة

عادة ما تحدث العدوى بشكل طبيعي، ولكن التعرض للإصابة بالعدوى بشكل متكرر ليس طبيعيًا. 

وتعد العدوى المتكررة بالتهابات الأذن والربو والالتهاب الرئوي وأيضًا التهاب الجيوب الأنفية وكذلك النزلات المعوية، ضمن علامات ضعف المناعة.

طفل يعاني من ضعف المناعة

الشعور بالإجهاد السريع

إذا كان الطفل يعاني من التعب السريع وعدم القدرة على بذل مجهود مثل الأطفال من نفس عمره، فهذا قد يكون أحد علامات نقص المناعة؛ إذ تضعف قدرة جسمه على مقاومة الأمراض، وفي حال تكرر العدوى، فإن جسم الطفل يصبح أضعف وأقل طاقة.

استغراق وقت أطول للشفاء

كثيرًا مايتعرض الأطفال للإصابات خلال اللعب، فإذا استغرقت إصاباتهم وقتًا أطول من أجل الشفاء حتى مع الجروح الصغيرة، فمن المحتمل أن يكون ذلك؛ نتيجة ضعف الجهاز المناعي لدى الطفل، مع ضرورة العلم بأن الإصابة بالجروح التي قد تستغرق وقتًا طويلًا من أجل الشفاء قد تسفر عن حدوث مضاعفات غير مرغوبة، لاسيما أن ضعف المناعة يزيد من فرص الإصابة بعدوى في حالة الجرح.

عدم اكتساب الوزن

 كما تعد زيادة وزن الطفل أحد المؤشرات التي تدل ان الطفل ينمو بشكل طبيعي؛ لذا فمن الوارد أن يكون نقص وزن الطفل نتيجة تكرار إصابته بالأمراض والعدوى التي تنتج عن ضعف المناعة.

طفل يعاني من نزلة برد نتيجة نقص المناعة

النزلات المعوية المتكررة

تعد البكتيريا النافعة الموجودة بالأمعاء جزءًا من مناعة الجسم وتدعم الوقاية من الأمراض، وفي حال ضعف المناعة، تقوم البكتيريا الضارة بهاجمة الجسم، وهو ما يسبب النزلات المعوية.

ويلفت الدكتور سامح عبد العزيز، الانتباه إلى أنه بجانب الأعراض السابق ذكرها أعلاه، فقد يصاحب نقص المناعة بعض الأعراض الأخرى، ومنها:

  • الإصابة بفقر الدم" الأنيميا".
  • مع فقدان الشهية.
  • بجانب الإصابة بالحمى وقشعريرة.
  • فضلُا عن نمو الأطفال ببطء.
  • وأخيرًا، المعاناة من تقلصات في البطن.

ويشير إلى أنه في حال كان الطفل يعاني من أحد الأعراض السابقة، فيجب استشارة الطبيب المختص؛ من أجل متابعة نمو الطفل ومعرفة السبب وراء ضعف المناعة لديه.

أعراض نقص المناعة على الجلد

ويذكر استشاري طب الأطفال وحديثي الولادة، أن أعراض نقص المناعة على الجلد، عادة ما تتمثل فيما يلي:

  • الإصابة بالتهابات الجلد.
  • مع بطء التئام الجروح.
  • وأيضا الإصابة بالإكزيما.
  • وأخيرًا، يعاني الطفل من تكرار الإصابة بالهربس الفموي، وهو عبارة عن  عدوى فيروسية تسبب قرحًا بجانب الفم.

ما هي أسباب نقص المناعة عند الأطفال؟

ولمن يرغب في معرفة إجابة سؤال ما هي أسباب نقص المناعة عند الأطفال؟، يرصد الدكتور سامح عبد العزيز، الأسباب التي تعيق الجهاز المناعي عن أداء وظيفته بالجسم بالطريقة الصحيحة، والتي تتضمن ما يلي:

 

  • أن يولد الطفل بجهاز مناعة ضعيف، وهو ما يعرف بـ"نقص المناعة الأولية".
  • أو نتيجة الإصابة بمرض يضعف جهاز المناعة، وهذا يسمى بـ"نقص المناعة المكتسب".
  • أو أن يكون جهاز المناعة نشط جدًا، كما يحدث في حالات الحساسية.
  • أو عند مهاجمة جهاز المناعة للجسم  أى الإصابة بأمراض المناعة الذاتية.
  • أو كذلك نتيجة التعرض لمياه ملوثة بالصرف الصحي مما  يعرض الطفل لأمراض مثل: التيفوئيد والدوسنتاريا والتهاب الكبد أ، مما قد يسفر عن انخفاض المناعة.
  • أو بسبب سوء التغذية الناتج عن نقص واحد أو أكثر من العناصر الغذائية الأساسية، والذي يرتبط بضعف المناعة لدى الأطفال.
  • كما قد يرجع السبب للإجهاد النفسي، إذ يتأثر الأطفال أيضًا بسبب الإجهاد النفسي خلال فترات الامتحانات أو  نتيجة الخلافات الأسرية؛ وهنا يعمل هرمون التوتر على تثبيط كفاءة جهاز المناعة ومن ثم يزيد من فرص الإصابة بالعدوى.
  • ومن المحتمل أن يرجع السبب لقلة النشاط البدني للطفل.
  • أو كنتيجة لتناول بعض الأدوية مثل الأطفال الذين يتناولون الكورتيكوستيرويدات لمدة طويلة.

ويشير  استشاري طب الأطفال وحديثي الولادة، إلى أن الأطفال الأكثر عرضة للإصابة بضعف المناعة هم:

  • الأطفال الذين يُولدون بتشوهات بالجهاز المناعي.
  • أو أيضًا المصابون بفيروس نقص المناعة البشرية.
  • وكذلك الأطفال من مرضى بالسرطان.
  • والأطفال الذين أجريت لهم عمليات زرع أعضاء.
  • فضلًا عن الأطفال الخدج وهم الذين وُلدوا قبل الأسبوع السابع والثلاثين من الحمل.
  • وأخيرًا، الأطفال الانتقائيون فيما يخص الأطعمة، لديهم نظام مناعة ضعيف؛ إذ أنهم لا يحصلون على ما يكفي من العناصر الغذائية التي تعزز مناعتهم.